أبحاث ودراساتسلايدر

مركز حرمون للدراسات المعاصرة يقيم ندوة حول “سيناريوهات تطور الأوضاع في سورية”

تقيم وحدة الدراسات في مركز حرمون للدراسات المعاصرة يوم الأربعاء 22 كانون الثاني/ يناير 2020 الساعة السادسة والنصف مساءً، ندوة حوارية مفتوحة في إسطنبول لمناقشة دراستها التي صدرت مؤخرًا بعنوان “سيناريوهات تطور الأوضاع في سورية”، ويُقدّم الدراسة د. عبد الله تركماني، أحد المشاركين في إعدادها، ويُعقّب عليها الأستاذ بسام قوتلي والأستاذة فاطمة ياسين، ويلي الندوة نقاش مفتوح.

انطلقت الدراسة من تشخيص تعقيدات المسألة السورية، من جراء تشابك العلاقات والمصالح الدولية، نتيجة تراكمات تسبب بها نظام استثنائي في تركيبته المستبدة وارتباطاته المتشعّبة، المعلنة منها والمستترة، قبل “الانفجار السوري” وبعده، وبحثت الكثير من التدخلات الخارجية غير المواتية، وما نتج عنها من هيئات تمثيلية لا تخدم الهدف الطبيعي والمحقّ لشعب يريد التحرر من الاستبداد.

رصدت الدراسة، بإيجاز شديد، المحطات الأساسية في مسيرة النظام القمعي في سورية، والتعقيدات والأخطاء التي رافقت قيام الثورة وانتهت إلى الحال التي وصل إليها السوريون، بما في ذلك استعراض مسألة التمثيل المعارض وسلبياته. كما حللت مواقف ومصالح كل دولة من الدول المتدخلة في الشأن السوري على حدة، والمصالح المشتركة التي قد تدفع هذه الدول إلى التحالف أو الافتراق، في هذه المرحلة أو تلك، واعتبار كل ما سبق فرضياتٍ لبناء سيناريوهاتٍ محتملة للمرحلة المقبلة.

بُنيت السيناريوهات على ركيزتي توافق أو تناقض الدورين الأكثر تأثيرًا، الروسي والأميركي، الأول كفاعل أساس يحاول استثمار نجاحاته العسكرية في فرض حل سياسي يناسبه؛ والثاني كدور مسهّل أو معيق. ولا ينفي ذلك وجود أدوار أخرى (بخاصة لتركيا وإيران)، مع أنها تتحدد، جميعها تقريبًا، بالدورين الرئيسين السابقين.

  • عبد الله تركماني: دكتوراه في التاريخ المعاصر، مدير وحدة الدراسات في مركز حرمون للدراسات المعاصرة، نشر سبعة كتب، وله العديد من الدراسات والأبحاث المنشورة.
  • بسام قوتلي: اختصاصي قانون هجرة وتحليل وإدارة نزاعات، مدير مجموعة البحث والإدارة، عمل سابقًا مديرًا لقسم السلم الأهلي في وحدة تنسيق الدعم، ورئيسًا لمجلس إدارة بيتنا سورية.
  • فاطمة ياسين: كاتبة وصحفية، تكتب زاوية تحليل سياسي، ولها العديد من المقالات المنشورة في الصحف والمجلات العربية.

مركز حرمون للدراسات المعاصرة هو مؤسسة بحثية ثقافية تُعنى بشكل رئيس بإنتاج الدراسات والبحوث المتعلقة بالمنطقة العربية، خصوصًا الواقع السوري، وتهتمّ بالتنمية الاجتماعية والثقافية، والتطوير الإعلامي وتعزيز أداء المجتمع المدني، واستنهاض وتمكين الطاقات البشرية السورية، ونشر الوعي الديمقراطي، وتعميم قيم الحوار واحترام حقوق الإنسان.

__________

  • الزمان: الأربعاء 22 كانون الثاني/ يناير 2020 – الساعة السادسة والنصف مساءً.
  • العنوان: صالة مركز حرمون – إسطنبول – الفاتح – فوزي باشا – جادة سيفولار خلف المكتبة الوطنية القديمة.

Author

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق