توفالو

  • أدب وفنون

    جمهورية.. بلا رئيس

    منذُ أن غادرتُ دمشق، جَرَّبتُ ثلاثَ عواصم حتى الآن: الجزائر العاصمة؛ القاهرة، وأجملَهَا: إستانبول. وها أنا ذا أُفتِي.. وما حدا أحسن مِنِّي: يحقًّ لكلِّ سوريٍ من العواصم: مثنى وثُلَاث ورُبَاع.. وما مَلكَت أيمانُهُ! لكن إلى أين هذه المَرَّة؟!

    اقرأ المزيد »
إغلاق