المسرح

  • أدب وفنون

    مريام كوك و(سورية الأخرى) 2

    نتابع في هذا الجزء من المقالة التعرّف إلى الأعمال الفنية السورية التي ذكرتها مريام كوك، في كتابها (سورية الأخرى صناعة الفن المعارض)، عن علاقة الفنون السورية بالسلطة وبموضوعة الحرية، في سنوات التسعينيات من القرن العشرين. ونخصص هذا الجزء للأعمال المسرحية والسينمائية. (الغول) ممدوح عدوان: تفتتح…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    المسرحيّون

    ثمة مسرحيون، هم في أعلى سلّم الشهرة. تأملْ مساراتهم، يا صاحبي، لقد كانوا صناعة إعلامية محضة، لقد كانوا أطول الواقفين في ساحات المخافر. أما عن أعمالهم فلا تسأل، ولا تتساءل كيف انتحلوا جهود الآخرين!! ثمة مسرحيون، هم أكثر المبدعين تذمرًا من المشهد المسرحي. تأمل خطاهم،…

    اقرأ المزيد »
  • أدب وفنون

    عناق الشعر مع النحت والمسرح

    يُشكّل الشعر -في أحد وجوهه- غواية، غواية النص، وغواية الإلقاء، فكيف إذا تعانق مع فن النحت، وفن الأداء، وكان البطل هو الشاعر؟ في العرض المسرحي الشعري “لم ينتبه أحدٌ لموتك” الذي أقيم في أكاديميّة الفنون في العاصمة الألمانية برلين، لم نكن أمام عرض مونودراما، وإنما…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    المسرح طاقة

    أكثر ما يميز الفن المسرحي هو الطاقة “energy” الكامنة فيه/ الصادرة عنه/ المتفاعلة معه.. قد لا نراها بالعين المجردة، لكن فن المسرح –في الجوهر- ما هو إلا فن إنتاج وإدارة الطاقة البشرية الخلاّقة، وتحويلها من نشاط مادي/ حركيّ، إلى معنى فكري جمالي تشاركي. فالخشبة أو…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    نحن الممثلين..

    اخترنا التمثيل دون سواه مهنة، كنّا نعتقد -على لسان جيل دولوز- أن “الشخصية التراجيدية الوحيدة هي ديونيسيوس”، ولم نؤمن بغير المسرح دينًا وثنيًّا نحن قربانه، وانتصرنا للأركاح دون سواها، كي نلعب مثل بهلوان يُصَيِّرُ آلام المجتمعات معنًى أنطولوجيًا يصلح للسكن في العالم. يبدو أنّ اختيارنا…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    في ضراوة الوجود المسرحي

    يُبتلى الفن المسرحي اليوم، بسبب وسائل الإعلام وخساسة رهطٍ من النقاد، بالعديد من الأزمات الفظيعة. بفضل هؤلاء الذين يمكن توصيفهم بـ “كلاب السوق الحديثة”، تمت عملية الإجهاز على نبالة هذا الفن: ربما من خلالهم صعد مئات المنتسبين إلى المسرح، وهم في حقيقة الأمر مجرد مزيفين،…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    مسرح الصورة.. تكويناتٌ بصرية لا مسرحَ فيها

    لماذا الإطاحة بمفردات النص/ العرض التقليدي؟ هل نعدّ هذا هجومًا للنيل من قيم النص الأساسية التي تعطي العرضَ شرعيته؟ أظنّ أنَّ عمليات التوالد والتكاثر السريع للعروض التجريبية التي تحذف النص، تصادره، تلغيه… هي عروضٌ طارئة، فالتشكيل الأدائي -كما نراه في هذه العروض- هو تكويناتٌ بصرية…

    اقرأ المزيد »
  • أدب وفنون

    الشخصية الفلسطينية في المسرح الصهيوني

    ماذا يفعل رجالُ/ نساءُ المسرح العربي بالعقل، عقلهم، أو بإرادة القوَّة التي تسكنهم؟ وكيف سيتخلُّون عن الدفاع عن الهوية الثقافية لأمَّتهم التي تهددها جبهات الاستبداد المعسكِرة والمستعمِرة التي تسكن الأراضي العربية المحتلَّة، سواء في فلسطين أو في العراق، أو تلك التي تسكن الكتب والعقول والنفوس،…

    اقرأ المزيد »
  • هموم ثقافية

    نقد البرابرة

    علينا الاعتراف بأن عملية تأبين النص المسرحي لدينا تحوّلت إلى جثة شهية الطعم، بين أشداق المسرحيين، وهذا ما ولّد عقمًا نقديًا مخيفًا ومرعبًا، فهو إما يقع في استدعاء مفاهيم وإلصاقها لصقًا ببعض الأعمال المسرحية، من دون أن يتساءل عن المسافة التي تفصلها بين تجاربنا وتجارب…

    اقرأ المزيد »
  • أدب وفنون

    مسرحية “مولانا”.. الحياة حين يصنعها الطغاة

    إنسان سوري فقير ووحيد في خريف العمر، يعاني اضطرابًا نفسيًا حادًا، ويجد السكينة في مزار الشيخ محي الدين ابن عربي، حيث يجلس قرب الضريح، ويحدثه عن الطغاة الذين استبدوا بحياته وأوصلوه إلى حافة الجنون، وفي الحقيقة هو يحادث نفسه، ويواسيها بعد أن طرده الجميع من…

    اقرأ المزيد »
إغلاق