الشيء في ذاته

  • قضايا المجتمع

    لا، ليس بحضور الخادمة!

    يرحب إصلاحيون إسلاميون جدد في عالمنا العربي بمفاهيم ومصطلحات غربية، ويحاولون محاكاتها من دون تبصّر بالسياق التاريخيّ المعرفيّ الذي نشأت فيه، وبنأي متكلّف عن الخطاب التقليديّ؛ بغية الاصطباغ بصبغة التنوير، ويصفق لهم لا دينيون يتظاهرون اليوم بتراجعهم عن لا دينيّتهم، وإدراكهم مركزية الدين في مجتمعاتهم.

    اقرأ المزيد »
إغلاق