سورية الآن

واشنطن تواصل تزويد “ب ي د” بالعتاد العسكري

زودت الولايات المتحدة الأمريكية تنظيم (ب ي د)، بكميات جديدة وكبيرة من الأسلحة والذخائر والمعدات العسكرية، وأرسلت، خلال الأسبوع الماضي وحده، دفعتين من 180 شاحنة محملة بالعتاد والأسلحة، عبرت نحو محافظة الحسكة قادمة من العراق، ومن ثم إلى مواقع التنظيم شمال مدينة الرقة، تحت ذريعة محاربة تنظيم (داعش). بحسب (الأناضول).

وكانت الولايات المتحدة قد أرسلت في 22 تموز/ يوليو الحالي، 100 شاحنة، عبرت الحدود العراقية أيضًا نحو محافظة الحسكة.

كما أرسلت إلى مناطق (ب ي د) بمحافظة الحسكة، في الفترة بين 5 حزيران/ يونيو الماضي و17 تموز/ يوليو الحالي، 629 شاحنة أسلحة ثقيلة وذخائر.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأميركية كانت قد أعلنت أخيرًا عن وقف برنامج دعم المعارضة المعتدلة عسكريًا، وبرر الرئيس الأميركي دونالد ترامب قراره، بأن “البرنامج مكلف وغير مجد”، لكن البعض رآه تنازلًا لموسكو بالملف السوري.

وكان برنامج دعم المعارضة المعتدلة قد بدأ في عام 2013، في عهد الرئيس السابق باراك أوباما، إلا أنه لم يكن بالكفاءة المطلوبة، ولم يعط نتائج على الأرض، لعدم الجدية الأميركية بدعم المعارضة، حيث تركت المجال مفتوحًا للتدخل الروسي والإيراني لصالح دعم نظام الأسد.

تعتبر المعارضة السورية أن ممارسات تنظيم (ب ي د) السياسية والأمنية، تماثل ممارسات كافة التنظيمات الإرهابية على الأرض السورية، وتصفه بأنه الوجه الآخر التنفيذي على الأرض لنظام الأسد في الشمال السوري.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق