سورية الآن

جبهة درعا تستهلك ميليشيات الأسد و”حزب الله”

قال أبو محمود الحوراني الناطق باسم تجمع أحرار حوران: إن “ميليشيا (حزب الله) اللبناني خسرت ثمانية من مرتزقتها، وإن قوات النظام تكبدت خسائر في صفوف ضباطها، في أثناء محاولتهم اقتحام مخيم درعا، وعُرف منهم المقدم أحمد تاجو من مرتبات الفرقة الرابعة، ودمّرت فصائل المعارضة عربات مجنزرة ودبابة، ومدفعًا من عيار 23، في أثناء محاولتهم اقتحام المخيم من جبهة المخابرات الجوية”.

أضاف الحوراني لـ (جيرون): أن “الحملة التي شنتها قوات النظام والميليشيات المساندة لها، بدأت في ساعات الصباح الأولى من يوم السبت، وتزامنت مع قصف مكثف على أحياء طريق السد ومخيم درعا، تمهيدًا لاقتحامها، بالإضافة إلى قصف أحياء درعا البلد المحررة”.

وسجل ناشطون في درعا، يوم السبت، استخدامَ النظام قنابل النابالم الحارقة على مخيم درعا، وقصف طريق السد ومخيم درعا بنحو 30 برميلًا متفجرًا، و12 غارة جوية، وبعشرات صواريخ أرض-أرض؛ ما أدى إلى وقوع عدد من الضحايا والجرحى المدنيين.

يذكر أن قوات النظام وميليشياته تفشل للمرة الثانية، بعد وصول التعزيزات التي استقدمها النظام مؤخرًا إلى درعا، في التقدم واقتحام مناطق تسيطر عليها المعارضة في حي سجنة ومخيم درعا.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق