سورية الآن

(قسد) و”قوات النخبة” تتقدم في أحياء الرقة الشرقية

تقدمت ميليشيات (قسد) تشاركها “قوات النخبة”، فجر اليوم الأربعاء، نحو 1.5 كم داخل حي المشلب شرقي المدينة، في الوقت الذي سيطرت فيه على تل قلعة هرقل، وبلدة البوعاصي في الجهة الغربية منها. ونشرت الميليشيا الكردية صورًا، قالت إنها من داخل الأحياء الشرقية، وذكرت أنها على مسافة 2.5 كم، عن مركز المدينة.

وقال ناشطون إن تنظيم (داعش) استهدف أطراف حي المشلب بعربة مفخخة، كما ذكرت مواقع إخبارية أن “قوات النخبة”، خسرت سبعة من عناصرها، وأصيب آخرون منهم في اشتباكات. وأكدوا تعرض الحي لقصف مدفعي وصاروخي عنيف، في حين استهدف طيران التحالف الدولي بعدة غارات منطقةَ التسليف الشعبي، وكلية الهندسة المدنية، ومحيط المتحف وسط المدينة، راح ضحية إحداها 12 مدنيًا، قرب مسجد الحسين بجانب كلية التربية، وتعرضت مدرسة الانتفاضة لدمار كبير من جرّاء القصف.

وأفاد موقع (فرات بوست) عن وصول عشرات العوائل النازحة من مدينة الرقة، جلّهم من النساء والأطفال، إلى ريف دير الزور الغربي، وقال ناشطون إن ثلاثة أشخاص في قرية المسطاحة غربي الرقة، قُتلوا بانفجار لغم أرضي، من مخلفات تنظيم (داعش).

يذكر أن ميلشيا (قسد) أعلنت، يوم أمس الثلاثاء، عن بدء معركة السيطرة على مدينة الرقة، وطرد تنظيم (داعش) منها.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق