سورية الآن

قنبلة تودي بحياة طفلين شقيقين في درعا

قُتل طفلان، أمس الأحد، نتيجة انفجار قنبلة عنقودية، كانوا يعبثون بها على جانب الطريق الواصلة بين مدينة الحراك والكرك الشرقي، بريف درعا الشرقي.

وقال الناشط مشعل الحوراني، من مدينة الحراك: إن” قنبلة عنقودية من مخلفات قوات النظام انفجرت، وقتلت ثراء شامان العلي، 6 سنوات، وشقيقها عطا الله شامان العلي، 9 سنوات، حين كانا يرعيان الأغنام في تلك المنطقة”.

إلى ذلك ارتفعت وتيرة استهداف قادة ومقاتلين من الجيش الحر، عن طريق زرع العبوات الناسفة على أطراف الطرق العامة في محافظة درعا، حيث سقط مدنيّ وأصيب آخر، أمس الأحد، من جراء انفجار عبوة ناسفة، استهدفت سيارة مدنية على طريق المليحة الغربية وناحتة، بريف درعا الشرقي.

 وكذلك نعت (فرقة أسود السنة) -إحدى فصائل الجبهة الجنوبية العاملة بريف درعا الشرقي- اثنين من مقاتليها، قضيا في تفجير وقع على طريق صيدا-الغارية الغربية، كما استُهدِفَ، السبت، أبو الخير الغبيطي -أحد قياديي جيش اليرموك- بعبوة ناسفة على الطريق ذاته، قرب اللواء 38 المحرر؛ ما أدى إلى إصابته بجروح.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق