سورية الآن

أنقرة غير راضية عن سياسة موسكو في سورية

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو: إن بلاده لم تكن راضية عن السياسة الروسية في الملف السوري منذ البداية، وهي “غير راضية عن تلك السياسة في الوقت الراهن أيضًا”.

وأضاف أوغلو، خلال مقابلة مع صحيفة (لاستامبا) الإيطالية أمس الخميس، أن بلاده “لا تحبذ فرض عزلة على روسيا، ولا تؤمن بسياسة فرض العقوبات”.

وأشار إلى أن الهدف الذي تبذل تركيا الجهود من أجله هو “التوصل إلى حل سياسي يحفظ وحدة تراب سورية”. ونبه إلى أن “طموحات إيران المفرطة تُعدّ خطرًا على استقرار المنطقة، إلا أننا ضد فرض عزلة عليها”.

ورأى المسؤول التركي أنه “يتعين على إيران تغيير سياستها في سورية والعراق”، وقال: “قنواتنا للحوار الثنائي مع هذا البلد مفتوحة، وإن كانت الأمور معقدة على الأرض لكننا نتوافق في الآراء خلال لقاءاتنا مع الإيرانيين على مستويات مختلفة”.

في سياق متصل، رأى المسؤول التركي أن هدف (وحدات حماية الشعب) في مدينة الرقة السورية هو السيطرة على الأرض، وليس محاربة تنظيم (داعش)، وتابع: إن دعم (وحدات حماية الشعب) هو دعمٌ للتنظيمات الإرهابية.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق