سورية الآن

في إدلب ولادة نادرة… طفل برأسين

شهد مشفى كفر تخاريم الجراحي بريف إدلب الغربي، مساء أمس الخميس، ولادةَ امرأةٍ طفلًا، برأسين وجسد واحد، في حالة نادرة الحدوث. وتمت إحالة المولود الجديد إلى أحد مشافي تركيا، بعد ساعتين من ولادته، لمراقبة وضعه الصحي بعناية جيدة. وأفاد ناشطون، في ريف إدلب، أن الأم نازحة من حمص.

وقال عبد المعطي الكيالي -طبيب نسائية في ريف إدلب- لـ (جيرون): “إن رأسَي المولود لا يشكلان خطرًا على حياته؛ إذ إن أعضاء جسده سليمة ومشتركة مع بعضها، عدا الرأس”، ولفت إلى أن “الحالة تُعد الأولى من نوعها في محافظة إدلب، وهي نادرة الحدوث في سورية أيضا”.

وأضاف: “إن حالة هذه الولادة تختلف عن حالة التوءم “السيامي” حيث يكون جسدا الطفلين ملتصقَين ببعضهما، ويمكن فصلهما في عمل جراحي”.

يشار إلى امرأةً من مدينة دوما، بريف دمشق، سبق أن ولدت طفلًا برأسين وجسٍد واحد، في أيلول/ سبتمبر 2015.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق