سورية الآن

طيران التحالف يقتل 11 مدنيًا في الميادين

قضى 11 مدنيًا، وجُرح 10 آخرون، في مدينة الميادين التي يسيطر عليها تنظيم الدولة (داعش)، أمس الأربعاء، من جراء غارات شنتها طائرات، يرجّح أنها تابعة للتحالف الدولي، دخلت إلى الأجواء السورية قادمة من الجهة العراقية.

وقال فراس علاوي -ناشط من دير الزور- لـ (جيرون) “شنت طائرات حربية يُرجّح أنها تابعة للتحالف الدولي، ظهر أمس الأربعاء، 5 غارات استهدفت (مدرسة، ومسجد الحسن، منطقة الصناعة، شارع الستين) وبلغ عدد الشهداء الموثقين 11 شخصًا، بينهم أطفال، بينما تؤكد مصادر محلية أنّ عدد القتلى تجاوز الـ 18”.

أضاف: “المناطق المستهدفة هي أحياء، تسكنها عائلات نازحة من دير الزور؛ حيث تُعدّ الميادين حاليًا التجمعَ الأكبر للمدنيين في المنطقة الشرقية، بعد إفراغ دير الزور”. ونقلت مصادر محلية أن الطيران الذي نفّذ الغارات الجوية هو طيران روسي، وأودى بحياة 11 مدنيًا.

تتعرض مدينة الميادين، منذ أسبوع، لقصف مكثف من قبل طيران التحالف الدولي الذي شن، ابتداءً من 22 من الشهر الجاري، ما يزيد عن 3 غارات مماثلة، أوقعت قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

يسيطر تنظيم (داعش) على مدينة الميادين -أبرز مدينة في ريف دير الزور الشرقي- منذ تموز/ يوليو 2014، بعدما أخلت جبهة النصرة مقارّها في المدينة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق