سورية الآن

15 قتيلًا في قصف روسي على مناطق بريف حماة

قُتل خمسة عشر مدنيًا، وأُصيب نحو ثلاثين آخرين، أمسِ الثلاثاء، من جراء استهداف الطيران الحربي الروسي عدة مناطق خاضعة لسيطرة “تنظيم الدولة الإسلامية” (داعش) في ريف حماة الشرقي.

وقال الناشط أحمد الحموي لـ (جيرون): إن الطيران الروسي نفّذ عشرات الغارات على ناحية عقيربات والقرى التابعة لها والواقعة تحت سيطرة التنظيم؛ ما أدى إلى مقتل خمسة عشر مدنيًا، بينهم عشرة من عمال أحد الأفران في المنطقة، وطفلان، إضافةً إلى دمار واسع بالممتلكات.

وأوضح أن قلة المراكز الطبية في المنطقة فاقمت من أوضاع الجرحى، حيث إن المتوفر هو نقطة طبية وحيدة، يحتكرها التنظيم لعناصره؛ ما يضطر الأهالي إلى إسعاف المصابين إلى مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة (داعش) وهي تبعد نحو 250 كم. وأضاف الحموي أن ناحية عقيربات والقرى المحيطة بها تشهد قصفًا مكثفًا من طيران روسيا والنظام.

جدير ذكره أن تنظيم (داعش) يسيطر، منذ نحو أربع سنوات، على ناحية عقيربات التي يقطنها نحو ثمانية آلاف شخص، يفتقدون أبسط مقومات الحياة، ولا يسمح لهم التنظيم بمغادرة المنطقة التي تتعرض لقصف جوي مكثف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق