أدب وفنون

فلسطين: المهرجان الفلسطيني الأول للرسوم المتحركة

شهدت ست مدن فلسطينية (رام الله، نابلس، جنين، القدس، غزة، الخليل) فاعليات المهرجان الفلسطيني الأول للرسوم المتحركة “حرّك فلسطين” من 9 وحتى 13 نيسان/ أبريل 2017، وبتنظيم من شركة nMotion Studios الفلسطينية المتخصصة في الإنتاج الفني والرسوم المتحركة، وبدعم من الصندوق الثقافي الفلسطيني التابع لوزارة الثقافة.

هدف المهرجان، وفقًا للمنظمين، إلى تعريف المجتمع الفلسطيني بفن التحريك “الأنيميشن” وتطوير قدرات المواهب الشابة وصقلها، للمساهمة في خلق فرص عمل في هذا المجال، والرقي بصناعة الرسوم المتحركة، إلى مستويات وجودة، توازي ما تتطلبه الأسواق الإقليمية والعالمية.

تضمن برنامج المهرجان أربعة أقسام رئيسية، كان أولها هو أسبوع أفلام الأنيميشن الذي شهد عروضًا لـ 11 فيلم تحريك قصير من فلسطين والمنطقة العربية والعالم، عُرِضتْ في المراكز الثقافية في عدة مدن فلسطينية، إضافة إلى جلسات نقاش مفتوحة بعد كل عرض.

ومن ضمن الأفلام، جرى عرض فيلم “بلال” وهو أول فيلم أنيميشن طويل ثلاثي الأبعاد، من إنتاج عربي، وفيلم “النبي” المقتبس من رواية “النبي” لجبران خليل جبران، وفيلم “عيني” وهو فيلم فلسطيني قصير بتقنية Stop Motion حائز على جائزة أوسكار الطلاب، لأفضل فيلم أجنبي قصير 2016، وفيلم “المطلوبون الـ 18” من إخراج المخرج الفلسطيني عامر شوملي، وفيلم “كرومة” للمخرج الجزائري بوبكر بوخاري، وغيرها.

تضمن المهرجان -أيضًا- سلسلة من ورشات العمل والجلسات التدريبية المتخصصة في التقنيات والتطبيقات الحديثة في عالم التحريك، فضلًا عن مجموعة من الحلقات التي هدفت إلى الجمع بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص والأكاديميين، للخروج بأوراق عمل تهدف إلى دعم أفلام التحريك.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق