سورية الآن

الأمم المتحدة لديها “مليون سؤال بشأن أستانا”

قال يان إيجلاند مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سورية: إن الأمم المتحدة ما يزال لديها “مليون سؤال”، بشأن اتفاق أستانا الذي أبرمته كل من روسيا وتركيا وإيران حول سورية.

وأوضح، في لقاء صحافي اليوم الخميس، أن قوافل المساعدات الأممية ما تزال “معطلة بالكامل”، على الرغم من أن التقارير القادمة تفيد بتراجع حدة القتال. بحسب (رويترز).

وأضاف أن الدول الراعية أبلغت الأمم المتحدة اليوم ويوم أمس الأربعاء، بأنها “ستعمل بشكل منفتح ونشط للغاية مع الأمم المتحدة والشركاء الإنسانيين لتطبيق هذا الاتفاق”.

ولفت المسؤول الأممي إلى أن تلك المخاوف والأسئلة موجودة، ولكن “لا نملك الرفاهية التي يملكها البعض، في التعامل بهذه اللامبالاة الباردة، والقول إن (الاتفاق) سيفشل”، وأكد قائلًا “نحتاج أن يُكلل (الاتفاق) بالنجاح”.

يشار إلى أن لقاء أستانا عُقد يومي 3-4 أيار/ مايو الجاري، ونتج عنه وثيقة لـ “تخفيف التوتر” في سورية، وقعتها كل من روسيا وتركيا وإيران، بينما اعترضت عليه المعارضة واعتبرته غير واضح، ومقدمة لتقسيم البلاد.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق