سورية الآن

حملة لتلقيح 33 ألف طفل في ريف حمص

يواصل فريق عمل لقاح سورية حملة تلقيح ضد شلل الأطفال، في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام، في مناطق متفرقة من ريف حمص الشمالي، وتستهدف الحملة نحو 30 ألف طفل، من عمر يوم واحد وحتى خمس سنوات.

وقال الطبيب يحيى العليوي -مسؤول مراكز التلقيح في ريف حمص الشمالي- لـ (جيرون): إن “الحملة ستستمر مدة أربعة أيام، وهي تستهدف تلقيح 33560 طفلًا (12210 في مدينة تلبيسة، و12500 في مدينة الرستن، و8850 في الحولة) وتراوح أعمارهم بين يوم واحد وخمس سنوات”.
وأكد أن لقاحات “فريق لقاح سورية” مقدّمة من منظمتي اليونيسيف والصحة العالمية، وهي “آمنة وفعّالة ومضمونة”، وأوضح أن “70 فريقًا جوالًا موزع على الرستن وتلبيسة والحولة، وهناك خطط عمل وخرائط لزيارة كافة منازل ريف حمص الشمالي”، لافتًا إلى أن “الحملة استبقت عملها بتوعية الأهالي حول أهمية اللقاحات للأطفال، من خلال المنشورات والملصقات.
وأكد أنه “يمكن للأطفال ممن لُقّحوا من قبل، في حملات سابقة، أخذ اللقاح في هذه الحملة، فكلما زادت الجرعات كانت حماية الطفل أكبر”.
يشار إلى أن مناطق ريف حمص الشمالي يقطنها أكثر من 300 ألف نسمة، يعانون أوضاعًا إنسانية ومعيشية صعبة، بسبب حصار قوات النظام وقصفه للمنطقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق