قضايا المجتمع

منظمات طبية: تدمير الأسد للمشافي ينذر بكارثة إنسانية

وثّق تجمّع المنظمات الطبية الإغاثية السورية (UOSSM) 15 استهدافًا لمنشآت طبية سورية واقعة في مناطق تسيطر عليها المعارضة، 7 منها في محافظة إدلب، وذلك في شهر نيسان/ أبريل الماضي، محذّرًا من كارثة طبية وشيكة، إذا استمر قصف النقاط والمنشآت الطبية بهذه الطريقة.

وقال أحمد دبيس -مسؤول الأمن والسلامة في المنظمة- لـ (جيرون): إن “قوات النظام والمقاتلات الروسية استهدفت 15 منشأة طبية في نيسان/ أبريل الماضي، منها 12 مستشفى، وخرج منها عن الخدمة خروجًا تامًا 10 مستشفيات ما أسفر عن حرمان نحو 500 ألف مدنيًا من تلقي العلاج”. ويبلغ “عدد المستفيدين المباشرين من الخدمة الطبية في المستشفيات المستهدفة يفوق الـ 75 ألفًا شهريًا، وأن 80 في المئة من مستشفيات شمال حماة خرجت عن الخدمة، وما يزيد عن 25 في المئة من مستشفيات إدلب تدمرت ولم تعد صالحة للترميم”.

وأوضح أن “معظم المستشفيات المستهدفة دُمرت ولا يمكن ترميمها، ومنها مستشفى (المغارة، اللطامنة وكفرزيتا التخصصي) في إدلب، إذ تهاوى بناؤها كليًا، والقسم الذي لم يُهدّم بالكامل يصعب ترميمه بسبب ارتفاع التكلفة، فضلًا عن صعوبة اتخاذ الهيئات الداعمة قرارًا بمباشرة إعادة البناء في ظل عدم توقف القصف، وآخر حادثة كانت استهداف مستشفى الرحمة في خان شيخون للمرة الثانية في أثناء ترميمه، بعد استهدافه للمرة الأولى في 4 نيسان/ أبريل وإخراجه عن العمل، ما أدى إلى إصابة بعض عمّال البناء وتوقفهم عن أعمال الترميم”، مؤكدًا أن “معظم المنشآت الطبية استُهدفت من قبلُ، وهي لا تكاد تعمل؛ لذا يصعب ترميمها وإعادتها للعمل”.

ولفت دبيس إلى خطورة الوضع، قائلًا: “إذا استمرّ استهداف المستشفيات، بهذه الطريقة، في الشهر المقبل فسيخرج عن الخدمة 90 في المئة من المنشآت الطبية المنتشرة في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة؛ ما يعني إبادة جماعية للمعارضة والمدنيين المهجرين قسرًا في الشمال السوري”.

والمستشفيات التي استهدفت هي (مشفى معرة النعمان الوطني، مشفى الرحمة في خان شيخون، المركز الصحي في حيش، مشفى الإخلاص، مشفى عربين، مشفى حماة المركزي في عابدين، مشفى وسيم حسينو في كفرتخاريم، مشفى نصيب في درعا، مشفى اللطامنة، مشفى الجامعة في دير شرقي، منظومة شامنا الإسعافية في معرزيتا، منظومة سامز الإسعافية في معرزيتا، مشفى كفرزيتا التخصصي، مشفى عربين الجراحي، مشفى النعيمية في درعا).

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق