سورية الآن

القضية السورية على طاولة أردوغان بوتين في سوتشي

بدأ في منتجع سوتشي الروسي المطل على البحر الأسود، اليوم الأربعاء، لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين. وعقد الرئيسان لقاء مغلقًا. بحسب “الأناضول”.

واستبق أردوغان زيارته إلى روسيا بدعوة كافة الدول التي لها نفوذ في سورية، إلى “المشاركة في صناعة السلام وإيجاد حل للأزمة السورية”.

وقال في مؤتمر صحافي، عقده اليوم الأربعاء في مطار “أسن بوغا” في العاصمة أنقرة، حيث سيغادر متوجهًا إلى مدينة سوتشي الروسية، تلبية لدعوة تلقاها من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: إنه سيناقش مع نظيره الروسي عدة قضايا ثنائية وإقليمية “على رأسها الأزمة السورية”، إضافة إلى “التطورات في العراق”، والعلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين.

وأشار أردوغان إلى أن لدى بلاده هدفًا مشتركًا مع روسيا حول الملف السوري، هو “التوصل إلى حل سياسي، يحافظ على وحدة التراب الوطني السوري”.

وأوضح أن تركيا، بوصفها إحدى الدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سورية، “تولي أهمية لتشكيل لجنة تحكيم، لمراقبة تنفيذ وقف إطلاق النار المتفق عليه في أنقرة، في 29 كانون الأول/ ديسمبر 2016”.

كما جدد أردوغان تأكيده بأن تركيا “لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه التهديدات التي تتعرض لها المدن الحدودية مع سورية”.

وأضاف قائلًا: إنّ على روسيا وتركيا عدم إضاعة الوقت بالروتين والبيروقراطية، إذا رغبا بأن يصل حجم التجارة الخارجية بينهما، إلى 100 مليار دولار سنويًا.

كما توقع أن “يتم تشغيل محطة (آق قويو) النووية (في ولاية مرسين جنوب تركيا) عام 2023″، ولفت إلى الرغبة بالعمل مع روسيا على تسريع موعد تشغيل تلك المحطة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق