سورية الآن

عمّان ترفض تصريحات الأسد حول الأردن

اتهم وزير الإعلام الأردني، محمد المومني، تصريحات بشار الأسد المتعلقة بالأردن، وعدّها “مرفوضة، وأنها ادعاءات منسلخة من الواقع”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا).

وكان رأس النظام السوري قد قال أمس الجمعة: إن “الأردن كان جزءًا من المخطط الأميركي منذ بداية الحرب في سورية، سواء أحب ذلك أم لم يُحب، عليه إطاعة أوامر الأميركيين”، زاعمًا أن “الأردن ليس بلدًا مستقلًا على أي حال، وكل ما يريده الأميركيون سيحدث، فإذا أرادوا استخدام الجزء الشمالي من الأردن ضد سورية، فإنهم سيستخدمونه”.

وادعى الأسد أن الأردن لديه خطط “لنشر قواته في سورية بالتنسيق مع الولايات المتحدة”، وذلك في تصريحات أدلى بها لوكالة “سبوتنيك” الروسية.

وقال المومني إن “حديث الأسد منسلخ تمامًا عن الواقع، ويدلل على حجم التقدير الخطر المغلوط لواقع الأزمة السورية في أبسط حقائقها، واستغرب أن يُعتقد أن أول دولة دعت إلى الحل السياسي للأزمة السورية، وأقنعت العالم بهذا الحل، ستدفع الآن باتجاه الحل العسكري”.

وأشار المومني إلى أن “الأسد يعلم أن الأردن في مقدمة من يوازن الأجندة الإقليمية والعالمية لأغلبية أزمات المنطقة؛ بسبب الاحترام الكبير الذي يحظى به، وبما يخدم قضية الشعب السوري والشعوب العربية ويحقن الدماء”.

وأضح المسؤول الأردني أن موقف بلاده “القومي والتاريخي من الأزمة السورية لا يزال ثابتًا، وهو يؤكّد أهمية وحدة تراب سورية، ويدعم الحل السياسي فيها، ويقف إلى جانب محاربة التنظيمات الإرهابية التي اجتاحت أراضيها”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق