سورية الآن

موسكو تأسف لاستبعادها من تحقيق في كيماوي الأسد

عبرت وزارة الخارجية الروسية عن أسفها لمعارضة الولايات المتحدة الأميركية اقتراحًا روسيًا-إيرانيًا للتحقيق في الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون مطلع نيسان/ أبريل الجاري، وذلك من خلال السماح لمفتشين روس المشاركة في التحقيق الذي تعتزم “منظمة حظر الأسلحة الكيماوية” القيام به.

وأضاف البيان أن وزير الخارجية سيرغي لافروف “اتفق خلال محادثة هاتفية مع وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، أمس، على البحث مرة أخرى في احتمال فتح تحقيق موضوعي حول هذا الحادث، بإشراف المنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيماوية”.

في السياق نفسه، قالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان، أن تيلرسون أكد للافروف خلال الاتصال الهاتفي “دعم بلاده آلية عمل منظمة حظر الأسلحة الكيماوية القائمة؛ للتحقيق في هجوم خان شيخون الكيماوي”.

وأضاف بيان وزارة الخارجية الأميركية أن الاتصال الهاتفي ناقش قضايا أخرى، تشمل الأمور التي نوقشت بين الطرفين خلال زيارة الوزير الأميركي لروسيا في 12 نيسان/ أبريل الجاري، في حين تطرق بيان وزارة الخارجية الروسية إلى “اتفاق الطرفين على إطلاق مجموعة عمل بأسرع وقت ممكن، تُكلّف بالبحث في كيفية إزالة نقاط الخلاف في العلاقات الثنائية التي بلغت أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة؛ بسبب الأزمة الأوكرانية، والنزاع في سورية.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق