قضايا المجتمع

تقرير مصوّر: وصول الدفعة الأولى من أهالي حي الوعر إلى ريف إدلب

وصلت في ساعةٍ متأخرةٍ من ليل الأحد الدفعة الأولى من أهالي حيّ الوعر المهجّرين قسرًا على يد النظام، إلى معرة الإخوان في ريف إدلب الشماليّ، بعد رحلةٍ شاقةٍ، استغرقت نحو اثنتي عشرة ساعةً، على أن ينقلوا إلى أماكن أخرى لاحقًا.

قامت منظماتٌ وهيئاتٌ إغاثيةٌ عاملةٌ في إدلب بتوزيع المهجرين على مراكز الإيواء، ووفرت (مؤسسة المرام) و(هيئة ساعد) المسكن والمأكل وجميع التجهيزات الطبية اللازمة.

بلغ عدد مهجّري حيّ الوعر من الدفعة الأولى التي وصلت إلى محافظة إدلب ألفٌ وأربعمائة وثمانٍ وخمسون شخصًا، بينهم ست مائة وسبعٌ وخمسون رجلًا، وثلاث مائةٍ وخمسون امرأةً، وأربعمائة وثلاثٌ وأبعون طفلًا، وضمّت الدفعة عشرين جريحًا، جرى توزيعهم على النقاط الطبية في المنطقة.

وكانت الدفعة الثانية من مهجّري حيّ الوعر قد خرجت إلى مناطق سيطرة المعارضة في جرابلس، من ريف حلب الشرقيّ في الثامن والعشرين من آذار/ مارس الماضي، بينما وصلت الدفعة الأولى إلى جرابلس أيضًا في التاسع عشر من الشهر نفسه.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق