سورية الآن

السعودية تؤيد الضربة الأميركية وتصف قرار ترامب بالشجاع

أعلنت المملكة العربية السعودية “تأييدها للعمليات العسكرية الأميركية على أهداف تابعة للنظام السوري ردًا على المجزرة التي ارتكبها الأخير باستهداف مدينة خان شيخون بالأسلحة الأميركية”.

ووصف مصدر مسؤول في الخارجية السعودية اليوم الجمعة قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بـ “الشجاع باعتباره ردًا على جرائم النظام السوري اتجاه الشعب السوري، في ظل تقاعس المجتمع الدولي عن إيقافه عند حده”. وفق وكالة الانباء السعودية.

حمّل البيان نظام الأسد مسؤولية تعرض سورية لهذه العمليات العسكرية، حيث أكد أن “استخدام النظام السوري للأسلحة الكيمائية ضد المدنيين الأبرياء، الذي أودى بحياة العشرات بينهم أطفال ونساء، يأتي استمرارًا للجرائم البشعة التي يرتكبها هذا النظام منذ سنوات ضد الشعب السوري الشقيق”.

وبهذا البيان تكون السعودية أول دولة تعلن تأييدها للعمليات العسكرية الأميركية في سورية، والتي تمثلت بمهاجمة الولايات المتحدة الأميركية مطار الشعيرات بمحافظة حمص بـ 59 صاروخ “توماهوك”، استهدفت الطائرات ومحطات تزويد الوقود ومدرجات المطار.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق