سورية الآن

طيران مجهول يقصف مواقع النظام في درعا

أكد ناشطون أن طيرانًا حربيًا مجهول الهوية، استهدف مساء أمس الأربعاء، مواقعَ لقوات النظام شمال درعا بعدة غارات، دون أن يتمكن أحد من معرفة هوية الطائرات التي نفذت الغارات.

وقال الناشط مهند الحوراني لـ (جيرون): “إن طيرانًا حربيًا استهدف مواقع لقوات النظام بثلاث غارات في محيط كتيبة الدفاع الجوي، المعروفة بالكتيبة المهجورة، المحاذية لطريق دمشق ـ درعا القديمة، شمال غرب بلدة إبطع، واستهدف طيران مجهول، مبنى الأمن السياسي في مدينة ازرع شمال درعا، أحد أهم فروع النظام في المحافظة” وتعدّ منطقة ازرع خزان الميليشيات الرديفة للنظام في درعا.

إضافة إلى ذلك؛ قال أبو محمود الحوراني، الناطق باسم “تجمع أحرار حوران” إن” مراصد دمشق، أبلغتنا مساء أمس الأربعاء أن طيرانًا حربيًا يتجه نحو الجنوب، وبعد أقل من دقيقتين وردت أنباء عن تنفيذ الطائرات غاراتها على مواقع للنظام في الكتيبة المهجورة، شمال درعا، وفرع الأمن الساسي في مدينة ازرع”، وأكدت المراصد، وفق الحوراني، أن “أصوات الطائرات شبيه تمامًا بأصوات الطائرات الروسية ميغ23 التي يستخدمها النظام في قصف المناطق الخارجة عن سيطرته”.

وأكد أبو محمود أن “الطائرات أغارت على فرع الأمن السياسي، وأصابت جهته الخلفية، واستهدفت الكتيبة المهجورة وحاجز أبو كاسر شمال درعا بثلاث غارات متتالية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق