سورية الآن

الميليشيا الكردية تشن حملات تجنيد إجباري مجددًا

تنفذ ميليشيا صالح مسلم المسماة “وحدات حماية الشعب” الكردية حملة اعتقالات واسعة في صفوف شباب الجزيرة السورية؛ بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري في صفوفها، وفق ما يؤكده ناشطو المحافظة التي تسيطر عليها الميليشيا التابعة لما يسمى “حزب الاتحاد الديمقراطي”. وطالت الحملة التي تعدّ “الأوسع” معظم المدن والبلدات في محافظة الحسكة.

وتشهد مدينة القامشلي كبرى مدن المحافظة، نشاطًا مكثفًا لهذه الحملة، تمثل في توقيف الميليشيات للمارة والسيارات والتفتيش عن شباب أعمارهم بين 18 و30 سنة، وقد أقامت الميليشيات حواجز عند دوار شارع الوحدة، مفرق الكورنيش، وشارع الكهريز، دوار القرموطي، إضافة إلى مداهمة السوق المركزية، والمطاعم والمقاهي والمحلات التجارية.

وأكدت مصادر خاصة لـ (جيرون) أن عدد الشبان المعتقلين تخطى 400 شابًا، وجرى نقلهم إلى قطعة عسكرية تابعة لميليشيا صالح مسلم في قرية هيمو القريبة من القامشلي، حيث يُجمع الشبان المعتقلون، قبل أن يُفرزوا إلى الجبهات. وذكر ناشطون أن تلك الميليشيا تفرض خدمة سنة كاملة في صفوفها على كل من تعتقله.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق