سورية الآن

تركيا تلغي شرط تعديل الشهادة للأطباء السوريين

أصدرت الحكومة التركية تعديلًا جديدًا على القرار الخاص بقواعد عمل الأجانب في القطاع الصحي، أعفت من خلاله الأطباء السوريين، من شرطي تعديل الشهادة الجامعية، أو شهادة الاختصاص، والحصول على وثيقة صادرة من وزارة الصحة السورية، أو السفارة السورية في تركيا، تبين عدم وجود مانع قانوني من ممارسة الطبيب لمهنة الطب.

ونشرت الصحيفة الرسمية تعديل القرار في عددها الصادر السبت الماضي، وحدد القرار، أماكن عمل الأطباء في المخيمات التي انشأتها إدارة الكوارث والطوارئ “آفاد”، إضافة إلى المراكز الصحية التي أنشأتها وزارة الصحة التركية بالتنسيق مع مديرية “آفاد” في بعض ولايات جنوبي تركيا التي تضم أعدادًا كبيرة من اللاجئين السوريين، على أن تُعمم التجربة في الولايات التركية الأخرى، بشرط أن يشمل الاستطباب من هم تحت قانون الحماية الموقتة من السوريين. وسيُبدأ بعمل التعديلات الجديدة فور نشرها في الجريدة الرسمية.

يُذكر أن القرار الخاص الذي ألغى البندين: الأول والثاني للأطباء السوريين منه، في التعديل الجديد، كان يحدد خمسة شروط، يجب توفرها في الأجنبي؛ للعمل بالقطاع الصحي في تركيا وهي:

  • تعديل شهادة الدراسة الجامعية وتسجيلها في وزارة الصحة.
  • عدم وجود مانع قانوني لممارسة مهنة الطب.
  • النجاح في فحص اللغة، وتجاوز المستوى B -في الأقل- وفقًا للمعايير الأوروبية.
  • الحصول على إذن اقامة وعمل، وبما يتوافق مع الأحكام والقوانين المتعلقة بذلك.

إلزامية التأمين المالي للمهنة بالنسبة إلى الأطباء.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق