سورية الآن

الحر يُفشل تسللًا لـ”قسد” شمال الساجور

أعلنت فصائل الجيش الحر المشاركة في عملية “درع الفرات” أنها أفشلت عملية تسلل، حاول خلالها عناصر من “مجلس منبج العسكري” التابع لـ “قوات سورية الديمقراطية” الدخول إلى قرية قيراطة، والسيطرة عليها، جنوب جرابلس.

وقال أبو عدنان، قائد “لواء شهداء القبة” من فصائل الجيش الحر، لـ (جيرون): إن “عناصر من مليشيا مجلس منبج العسكري تسللوا بتواطؤ مع بعض المدنيين باتجاه قرية قيراطة، بعد عبورهم نهر الساجور الذي يعدّ الحد الفاصل بين مناطق سيطرة فصائل (درع الفرات) و (قوات سورية الديمقراطية) واستهدفوا حاجزًا تابعًا لـفيلق الشام، وقتلوا أربعة من عناصره، ليسيطروا بعدئذ على القرية، إلا أن التعزيزات التي أرسلها “درع الفرات” تمكنت من طردهم (الإثنين)، بعد أن خسروا أربعة عناصر. ودارت بعد ذلك اشتباكات عنيفة على امتداد نهر الساجور من قرية المحسنلي غربًا حتى قرية قيراطة شرقًا.

يذكر أنها المرة الثانية التي تقوم بها “قسد” بالتسلل لقرية قيراطة، فقد أسرت قبل أربعة أشهر، خمسة عناصر من الجيش الحر، ليتم تحريرهم لاحقًا في عملية مبادلة مع مقاتلين أكراد أسرهم الجيش الحر في قرية الشيخ ناصر غربي بلدة العريمة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق