قضايا المجتمع

(حب وسلام وثورة) من (جيرون) إلى الجمهور الفرنسي

في الذكرى السادسة للثورة السورية، نظمت شبكة (جيرون) الإعلامية، بالتعاون مع الفنان محمد آل رشي ومريم رحيّل، احتفالية (حب – سلام – ثورة) في مدينة مرسيليا، جنوبي فرنسا، تضمنت حفلًا موسيقيًا ومعرض أشغال يدوية وفنية.

تضمنت الفاعلية التي أقيمت -الأحد الماضي- في دار “لميفة” صورًا لأعمال نحتية نفذها الفنان السوري خالد ضوا، في معرض عنونه بـ “طين وسكين”، تناول فيه محطات ومفاصل من أوجاع السوريين، خلال السنوات الست الماضية من عمر الثورة السورية، بدءًا بالتظاهرات السلمية، مرورًا بمعتقلات الأسد، ومن ثم؛ اللجوء والشتات الذي فرضه النظام على السوريين.

وعرضت سيدات سوريات، مجموعة من أعمالهن اليدوية مثل “كروشيه – تريكو”، عاد ريعها لصالح نساء في الداخل السوري، وقد لاقى المعرض إقبالًا كبيرًا من الزوار على شراء المشغولات.

شهدت الاحتفالية أمسية موسيقية أحياها الثنائي الفرنسي، كاترين وفانسا، وشارك فيها محمد آل رشي وجيلدا أتيفينار، وقدّمت الفرقة مجموعة أغان ألّفها ولحنها الفنان آل رشي مع الثنائي الفرنسي، منها “سيدة دمشق، مضغوط، ماشي الحال، مين أنتو”، وغيرها من الأغاني التي مزجت في كلماتها بين اللغتين: العربية والفرنسية.

وكانت شبكة (جيرون) الإعلامية قد أحيت عددًا من الفاعليات بمناسبة الذكرى السادسة للثورة السورية، فقد أقامت يومي الخامس والسادس عشر من الشهر الجاري، احتفالية “ثورة لحقوق الانسان” في مدينة غازي عنتاب التركية.

في مدى يومين، حضر الاحتفالية وشارك فيها، مجموعة من الأكاديميين والفنانين والشعراء والناشطين السوريين، وعُرض فيلمان للفنان السوري نوار بلبل. كذلك أقامت الشبكة احتفالية في الغوطة الشرقية، شارك فيها عدد كبير من فاعليات المجتمع المدني وممثلون عن منظمات وهيئات عاملة في الغوطة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق