سورية الآن

قوات المعارضة “تقلب الطاولة” في محيط جوبر

أحرزت فصائل المعارضة السورية، صباح اليوم (الأحد)، تقدمًا في جبهة حي جوبر، وسيطرت على عدة مبان تتحصن فيها قوات النظام على أطراف الحي الواقع شرق العاصمة دمشق، بعد أن استهدفت النقاط التي تتمركز فيها قوات النظام بعربتين مفخختين.

ودعا “فيلق الرحمن” العامل في الحي، في بيان، إلى “الدعاء للمجاهدين، فإنهم يخوضون الآن أشرس المعارك في قطاع الكهرباء داخل حي جوبر”. على حد تعبير البيان.

وأكد ناشطون أن نحو 20 عنصرًا للنظام قُتلوا وجرح عدد آخر، بعد أن فجّرت فصائل المعارضة مجموعة من الأبنية التي تتحصن فيها قوات النظام، لتتمكن بعدئذ الفصائل من السيطرة على ست مبان في جبهة الكهرباء ومعمل كراش، على طريق كراجات العباسيين في العاصمة دمشق.

وأشاروا إلى أن “الاشتباكات مازالت متواصلة بين الطرفين في المنطقة، وسط قصف مدفعي وجوي عنيف”، لافتين إلى أن طيران النظام الحربي استهدف الحي بثماني غارات حتى اللحظة.

في المقابل أكدت لجان التنسيق المحلية، أن قصفًا بقذائف الهاون طال عدة مناطق في قلب العاصمة دمشق، من بينها باب توما والقصاع والعدوي والقصور، دون معلومات عن ضحايا مدنيين حتى الآن.

من جهة أخرى تواصلت المواجهات العنيفة بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام السوري على جبهات القابون وبرزة وحي تشرين شرقي العاصمة؛ إذ تجددت الاشتباكات اليوم على جبهة بساتين برزة، في محاولة جديدة لاقتحام المنطقة في ظل قصف صاروخي عنيف.

وكان يوم أمس قد شهد اشتباكات مماثلة على جبهات المنطقة خسرت قوات النظام -خلالها- ستة من عناصرها -في الأقل- وإعطاب ثلاث دبابات.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق