قضايا المجتمع

تقرير مصوّر: قرية طينية لإيواء ضحايا الحرب والمهجرين في ريف إدلب بدلًا عن الخيام

بدأ “الهلال الأحمر القطريّ” ببناء مشروع القرية الطينية في قرية الفاروقيّة في ريف إدلب الغربيّ، على الحدود السورية التركية، ويهدف هذا المشروع إلى إيواء عائلات ضحايا الحرب في المرتبة الأولى، ثمّ المهجّرين قسرًا من أهالي حلب ووادي بردى، وغيرهم، في ريف إدلب الشماليّ في المرتبة الثانية، وتوفير الخدمات الأساسية لهم.

وتشرف على مشروع القرية الطينية، في ريف إدلب، مجموعةٌ من المهندسين المختصين في آلية الأعمار، وستضمّ القرية مئتي وحدةٍ سكنية، تبلغ مساحة كلٍّ منها نحو ستين مترًا مربعًا، إضافةً إلى تجهيز مسجدٍ ومحلاتٍ تجاريةٍ، ومخبزٍ آليٍّ وحديقةٍ للأطفال، وستبنى الوحدة الطينية من التراب والقشّ وتسقف بالخشب، أي: من الموادّ الصديقة للبيئة، وسينتهي هذا المشروع في بداية دخول الصيف؛ لتسلّم إلى المجلس المحليّ المسؤول عن المنطقة، وفق شروطٍ تضعها الجهة المنفّذة.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق