سورية الآن

رسالة من “المرصد” في الجولان المحتل إلى السفارات

ناشد “المركز العربي لحقوق الإنسان” في الجولان السوري المحتل “المرصد”، السفارات في “تل أبيب”، للتدخل ومساعدة السوريين في الجولان، لـ “تسهيل إجراءات الحصول على سمة الدخول”.

وذكر “المرصد” في صفحته الإلكترونية، اليوم الخميس، أنه وجه رسالة إلى “سفراء الدول الأوروبية، وبعثة الاتحاد الأوروبي، وبريطانيا، وجمهورية الصين الشعبية، والولايات المتحدة الأميركية، وروسيا، وكندا، وأوكرانيا”.

وأشار “المرصد” إلى محاولات الاحتلال، في “فرض الجنسية الإسرائيلية على المواطنين السوريين في الجولان، بعد قرار ضم الهضبة في كانون الأول/ ديسمبر 1981” الذي رفضه السكان في الإضراب الذي أعلنوه في “14 شباط/ فبراير 1982”.

وطالبت الرسالة “إزالة المعوقات التي تحد من حريّتهم بالسفر”، وأوضحت التكاليف العالية التي يتكبدها الشخص؛ لأجل الحصول على سمة دخول.

وأوضح المرصد أن سفارات تلك الدول في “إسرائيل” تعرقل منح سمة الدخول إلى أراضيها عن كثير من السكان، إذ تعاملهم على أنهم “مقيمون في إسرائيل”، بحسب وثيقة السفر “الإسرائيلية”، وذلك بسبب رفضهم الجنسية.

وناشد “المرصد” الدول العمل على “تسهيل إجراءات حصولهم على سمة الدخول؛ بصفتهم سكان الجولان الأصليين”، وأوضح أنهم يمثلون نسبة 5 بالمئة فقط من نسبة “السكان الذين كانوا يقيمون في الجولان قبل الاحتلال عام 1967، وهجرتهم قوات الاحتلال الإسرائيلي قسرًا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق