سورية الآن

“نون الثورة”: شبكة (جيرون) تكرّم المرأة في الغوطة

نظمت شبكة (جيرون) الإعلامية، أمس الأربعاء، فاعلية في الغوطة الشرقية، بعنوان “نون الثورة”، وذلك؛ بمناسبة يوم المرأة العالمي، وأشرف “منتدى زيتون” في الغوطة الشرقية على الإعداد والتنظيم للاحتفالية التي كُرّم خلالها عدد من نساء الغوطة الناشطات الفاعلات اللواتي قدمن التضحيات الجسام خلال سنوات الثورة، ولم يزلن يقدمنها في ظل الحصار الذي يفرضه النظام على مدن وبلدات الغوطة.

بدأ الحفل الذي حضره ناشطات وطبيبات ومدرسات، وفاعلات في قطاعات العمل الإنساني عامة، بكلمة من هيثم البدوي، أحد أعضاء “منتدى زيتون”؛ رحب خلالها بالحضور، ولفت إلى حجم التضحيات التي قدمتها المرأة في الغوطة الشرقية، بصفتها الأم والمربية والطبيبة والناشطة.

وفي كلمات مختصرة تناولت بيان ريحان، تجربتها الشخصية في العمل الإنساني، وتطرقت إلى تجارب عدة “جعلت من المرأة في الغوطة ركيزة وداعمًا رئيسًا للمجتمع، لا يمكن الاستمرار بدونه”.

من جهتها تحدثت الناشطة في أحد مراكز “النساء الآن”، خلود الدمشقي، عن حجم التضحيات التي قدمتها المرأة في المناطق المحاصرة والمحررة، وتحدثت عن قصص مؤثرة، واجهتهن خلال عملهن في المركز.

في حين ألقت مدرسة اللغة العربية، بثينة النداف، الضوء على جهد وتضحيات النساء اللواتي عملن في مجال التدريس في الغوطة الشرقية، وتحدثت عن شيء من تجربتها الشخصية في التدريس والتعليم.

وقُدّمت -في احتفالية شبكة (جيرون) بيوم المرأة العالمي- دروع التكريم لعدد من النساء، تقديرًا لجهدهن وتضحياتهن وعملهن الدؤوب في خدمة قضايا الشعب السوري، خلال السنوات الست الماضية من عمر الثورة السورية.

حضر التكريم أكرم طعمة، نائب رئيس الحكومة السورية الموقتة، وأبو عمر صقر، محافظ ريف دمشق، وصخر الدمشقي، مدير شعبة الصحة في الغوطة الشرقية.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق