سورية الآن

روسيا تهدد أي مشروع عقوبات يطال الأسد

هددت روسيا بالرد على مشروع القرار الذي سيناقَش في مجلس الأمن؛ لفرض عقوبات جديدة على النظام السوري، لاستخدامه السلاح الكيماوي ضد المدنيين، وقالت إنها ستستخدم حق النقض (الفيتو) ضده.

وصرّح نائب السفير الروسي في الأمم المتحدة، فلاديمير سافرونكوف، اليوم السبت، أن “موسكو مستعدة لاستخدام حق النقض (الفيتو) ضد المشروع” الذي تُعده الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

وأكد أن بلاده “سترفض أي عقوبات على الأسد”؛ ما أثار استياء كل من الولايات المتحدة وفرنسا، ووجهوا انتقادات إلى موسكو.

وقالت واشنطن ردًّا على التصريح الروسي، متسائلة: “إلى متى ستواصل روسيا احتضان النظام السوري، واختلاق أعذار له؟”.

كذلك عدّت باريس، على لسان سفيرها في الأمم المتحدة، فرانسوا ديلاتر، ردًّا على التصريحات الروسية، أن “صدقية مجلس الأمن باتت على المحك”، مشددة على ضرورة وجود “موقف دولي موحد في مواجهة انتشار واستخدام أسلحة دمار شامل ضد مدنيين”.

يُذكر أن القرار الذي تدعمه واشنطن ولندن وباريس، يقضي بإدراج 11 مسؤولًا وقائدًا عسكريًّا في صفوف النظام، و10 كيانات مرتبطة به في قائمة سوداء، وسيناقشه مجلس الأمن في جلسته المقبلة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق