سورية الآن

“جند الأقصى” يُخلي مقراته في ريف إدلب ويتوجه إلى الرقة

أخلى لواء “جند الأقصى”، اليوم (الأربعاء)، جميع مواقعه في معسكر الخزانات في ريف إدلب الجنوبي، وتوجّه إلى الرقة؛ حيث يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية عليها.

وتوجهت فرق الدفاع المدني الى معسكر الخزانات في ريف إدلب الجنوبي الذي كان يسيطر عليه اللواء، لانتشال جثامين الضحايا الذين قتلهم (جند الأقصى) في المعسكر الأسبوع الماضي.

وقال الناشط الإعلامي محمد أبو الوليد لـ (جيرون): “خرجت اليوم من ريف إدلب أخر دفعة من (جند الأقصى) باتجاه أماكن سيطرة تنظيم الدولة في محافظة الرقة، مُخلفة وراءها ما يزيد عن 120 قتيلًا بين صفوف المدنيين، وعناصر من الفصائل العسكرية المُعارضة كـ (جيش النصر) “.

وأضاف أن عناصر الدفاع المدني يجرّفون حاليًا التراب بآليات ثقيلة، ضمن معسكر الخزانات، ليتمكنوا من إخراج الجثث وتسليمها إلى ذويها”، وأشار إلى وجود عشرات الجثث مجهولة الهوية؛ لكثرة التشوهات في وجوهها، نتيجة التعذيب”.

ومن الجدير ذكره أن لواء “جند الأقصى” أخلى مقراته في ريف إدلب وحماه، وتوجه إلى محافظة الرقة على مراحل عدّة، بعد اتفاق مع “هيئة تحرير الشام”، قضى بخروج اللواء بأسلحته الخفيفة فحسب.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق