سورية الآن

الفرحان: روسيا لم تفِ بوعودها في أستانا

قال عضو الهيئة السياسية في الائتلاف، ياسر الفرحان، إن موسكو لم تفِ بوعودها، وحمّلها “المسؤولية تجاه الجرائم التي ما زالت ترتكب بحق الشعب السوري”.

وأضاف الفرحان، في تصريحات صحافية أمس (الثلاثاء)، أن “موسكو تقدمت بتعهدات لوفد الثورة العسكري، خلال الاجتماعات الأخيرة في أستانا، بوقف طلعاتها الجوية فوق المناطق المحررة”، موضحًا أن تلك التعهدات “لم تتحقق”.

ونبّه الفرحان إلى أن “روسيا لم تنجح في تحقيق أي تقدم في ملف إطلاق سراح المعتقلين”، مؤكدًا أن وفد أستانا الذي كان الفرحان عضوًا فيه طالب “بإطلاق سراح جميع المعتقلين في سورية، وفق القرارات الدولية، دفعة واحدة؛ تحقيقاً للعدالة، وليس على أساس مبدأ التبادل المتساوي الذي يجري ما بين أسرى الحرب العسكريين”.

وأشار إلى أن وفد المعارضة في أستانا “لم يوافق على الورقة المقدمة من الجانب الروسي، بوصفها آليات لتثبيت وقف إطلاق النار، وطالب بالعودة إلى مناقشة الورقة المقدمة من قبلنا”.

وبحسب ناشطين، فإن الطيران الروسي، نفّذ خلال الأسبوع الماضي غارات جوية في كل من إدلب ودرعا وريف دمشق، واستهدف الطيران الروسي المستشفيات التي تعمل في مناطق المعارضة في درعا، إذ أعلنت وزارة الصحة في الحكومة السورية الموقتة توقف جميع مستشفيات المدينة عن العمل.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق