سورية الآن

الأمم المتحدة “قلقة” من قصف النظام مناطق دمشقية

صرحت الأمم المتحدة، أنها قلقة حيال “اشتداد حدة القتال في دمشق”، وأن أكثر من 100 ألف مدني موجودون في تلك المناطق.

وقال فرحان حق، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أمس (الإثنين): إن “مسؤولين في الأمم المتحدة تلقوا معلومات عن مدنيين قُتلوا أو جرحوا في قصف على مشارف دمشق، وهناك أكثر من مئة ألف مدني من الفقراء يعيشون في تلك المناطق”.

وكانت قوات النظام قد كثف القصف على الأحياء المحيطة بدمشق، في حين عدّت المعارضة القصف “رسالة دموية” تسبق مفاوضات السلام.

وذكرت مصادر من الحي، أمس الإثنين، أن سبعة مدنيين قُتلوا، “بينهم امرأة وطفل، وجرح 12 آخرين في مجزرة نفذتها الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام باستهدافها حي برزة”، فضلًا عن القصف الذي طال حي القابون الدمشقي وأسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وحول مفاوضات جنيف، قال حق: هناك أسئلة معلقة حول الوفود التي ستبدأ بالوصول إلى جنيف؛ من أجل حضور المفاوضات، معربًا عن أمل الأمم المتحدة “في الحصول على إيضاحات بشأن من سيأتي بالتحديد”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق