سورية الآن

واشنطن لموسكو: كفوّا عن وصف معارضي الأسد بالإرهابيين

كشف مصدر دبلوماسي غربي أن وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، قال خلال الاجتماع الذي عُقد بين عدد من دول “أصدقاء” الشعب السوري، أمس الجمعة: إن التعاون بين الولايات المتحدة وروسيا مرهون بتوقف الأخيرة عن وصم كل معارضي الأسد بالإرهاب.

وقال الدبلوماسي، وفق وكالة “رويترز”: إن “تيلرسون أبلغ دولًا تعارض الرئيس السوري بشار الأسد، أن واشنطن لن تتعاون عسكريّا مع روسيا، قبل أن تتوقف عن وصف كل معارضي الأسد بأنهم إرهابيون”.

في سياق متصل، قالت يارا شريف، المتحدثة باسم المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي مستورا، إن الأخير ما يزال “يضع اللمسات النهائية على قائمة من سيحضرون محادثات السلام في جنيف التي ستبدأ في 23 فبراير شباط/ فبراير”.

وأضافت شريف، في تصريحات صحافية، أن “هناك بالفعل ردودًا إيجابية على الدعوات التي وجهت حتى الآن، ومن المتوقع وصول بعض المشاركين في المفاوضات مطلع الأسبوع”.

وكانت شريف قد أكدت في بيان لها، أمس الجمعة، أن مفاوضات جنيف “سوف تسترشد تمامًا بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، الذي يتحدث تحديدًا عن الحكم ودستور جديد وانتخابات في سورية”، وذلك توضيحًا لتصريحات سابقة تحدثت فيها عن أن المحادثات ستناقش “الانتقال السياسي” في سورية.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق