سورية الآن

دي مستورا يتلقى ردودًا إيجابية لحضور جنيف

كشفت يارا شريف، المتحدثة باسم ستافان دي ميستورا، اليوم الجمعة، أن هناك “بالفعل ردودًا إيجابية على الدعوات التي وجهت حتى الآن” لمن سيحضرون محادثات السلام في جنيف، وتوقعت “وصول بعض المشاركين في مطلع الأسبوع”.

وأشارت إلى أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية لا يزال في طور وضع اللمسات النهائية على قائمة من سيحضرون محادثات السلام في جنيف التي ستبدأ في 23 شباط/ فبراير”. وفق “رويترز”.

وذكرت أنها على “علم بشائعات عن مزيد من التأجيل للمحادثات بعدما كانت مقررة أصلًا في الثامن من شباط/ فبراير” لكن “لا توجد خطط لتأجيلها مجددًا”.

في سياق متصل قال مصدر دبلوماسي غربي، اليوم الجمعة: إن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، أبلغ دولًا تعارض بشار الأسد أن “واشنطن لن تتعاون عسكريًا مع روسيا قبل أن تتوقف عن وصف كل معارضي الأسد بأنهم إرهابيون”.

 

وقال الدبلوماسي: “خلال المناقشات أوضح أنه لن يكون هناك تعاون عسكري حتى يقر الروس بأن المعارضة، كلها ليس إرهابيًا”.

وكان الدبلوماسي يتحدث بعد أن عقد تيلرسون أول محادثات مشتركة مع دول تعارض الأسد بينها السعودية وتركيا وفرنسا وبريطانيا في مدينة بون الألمانية اليوم الجمعة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق