سورية الآن

جبهة المنشية في درعا تكبد النظام خسائر فادحة

انتزعت فصائل المعارضة المسلحة في مدينة درعا السيطرة على مواقع ونقاط جديدة لقوات النظام في حي المنشية من درعا البلد اليوم (الإثنين)، وذلك بعد معارك تخوضها منذ يومين ضد قوات النظام والميليشيات الموالية لها، أسفرت عن مقتل وجرح نحو خمسين عنصرًا من قوات النظام، بينهم ثلاثة ضباط.

وأفاد مراسل (جيرون) في درعا أن مقاتلي المعارضة “تمكنوا من تدمير حاجز “أبو نجيب”، عند المدخل الشمالي لحي المنشية، عن بكرة أبيه، بعد تفجير نفق تحته، وأسفر التفجير عن مقتل وجرح نحو عشرين عنصرًا من قوات النظام”.

في السياق نفسه، قُتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام والميليشيات الموالية لها “بعد أن استُدرجوا إلى أحد المنازل في محيط حي “حميدة الطاهر”، وتفجير المنزل بعد تفخيخه”، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوفهم.

وكانت فصائل المعارضة المسلحة في درعا، أعلنت عن إطلاق معركة “الموت ولا المذلة” ردًا على خروقات قوات النظام المستمرة في المحافظة، وآخرها محاولة اقتحام والسيطرة على أحياء مدينة درعا البلد المحررة.

وأفاد الناشط مضر المحاميد أن حي المنشية يعدّ المعقل الأخير لقوات النظام في درعا البلد، وتُعدّ المنشية خط الدفاع الأخير عن قلب مدينة درعا من الجهة الغربية والجنوبية الغربية لمركز المحافظة؛ لهذا، تسعى قوات النظام للسيطرة على الحي بكامله، وعلى بقية أحياء درعا البلد المحررة، بوصفها منطقة استراتيجية، وذات موقع جغرافي مهم، وإذا ما سيطرت عليها قوات النظام، فهذا يعني فصل الريف الغربي عن الشرقي في درعا.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق