قضايا المجتمع

10 آلاف سوري يقتربون من نيل الجنسية التركية

ذكرت صحيفة (زمان) بنسختها العربية، أن “عشرة آلاف سوري يقتربون من نيل الجنسية التركية رسميًا”، وذلك بعد “أن وافق عليهم الأمن القومي”.

وأوضحت الصحيفة أن “حزب العدالة والتنمية أنهى الإجراءات المتعلقة بمنح الجنسية للدفعة الأولى من السوريين الذين اختارتهم السلطات”.

وبحسب ما أوردته الصحيفة فإن البداية كانت بتقييم “اللاجئين الذين أنشؤوا مؤسسات صناعية ويعملون في المجالات العلمية، والتكنولوجية، والاقتصادية، والاجتماعية، والرياضية، والثقافية، والفنية في تركيا”.

وأبلغت اللجان المحلية في الولايات المختلفة، الدوائر المختصة في العاصمة أنقرة، بنتائج تحقيقاتها وعملية فحص تلك الحالات.

من المتوقع أنه خلال شباط/ فبراير الجاري “سينظر مجلس الوزراء التركي في ملفات المرشحين السوريين الذين تجاوزت أسماؤهم الأمن القومي”.

سينال اللاجئون الذين وصلوا إلى هذه المرحلة، “حق الحصول على الجنسية التركية”، بعد أن يتم التصديق على أوراقهم من مجلس الوزراء.

وكانت وكالة (الأناضول) التركية قد نقلت عن ويسي قايناق، نائب رئيس الوزراء قوله: “إن القرار يفتح الباب أمام منح السوريين الجنسية التركية، لمن يحملون شهادات عليا، وأصحاب مهن محددة، ولمن لهم إقامات عمل”.

وأضاف قايناق أن (مديرية الهجرة العامة)، حددت “نحو 23 ألف عائلة سورية في تركيا في هذا الإطار”.

قامت السلطات التركية خلال الأشهر الماضية، بإبلاغ عدد من اللاجئين السوريين، من أصحاب الكفايات وحملة بعض الشهادات (المهندسين والأطباء والمدرسين)، في عدة ولايات تركية، من أجل تقديم أوراقهم ومتابعة عملية الحصول على الجنسية التركية إن رغبوا.

وكانت صحيفة (خبر ترك) التركية، قد نشرت في تموز/ يوليو 2016، أن تركيا “قد تمنح الجنسية لـ 300 ألف لاجئ سوري من الميسورين وأصحاب الكفايات”.

وأشارت إلى أن ذلك سيجري بالتدريج، بحيث تشمل المرحلة الأولى نحو 30 إلى 40 ألف سوري.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أعرب في أكثر من مناسبة عن رغبة بلاده بمنح الجنسية للسوريين الراغبين بذلك، فقد قال في خطاب له في ولاية كيليس الحدودية مع سورية في تموز/ يوليو الماضي، “سأزف إليكم خبرًا سارًا، سنساعد أصدقاءنا السوريين من خلال منحهم الفرصة إذا كانوا يرغبون في الحصول على الجنسية التركية”.

وأضاف مُوضحًا “لأن هؤلاء أناس مؤهلون بشكلٍ جيد، مثل المهندسين، والمحامين، والأطباء، وما شابة ذلك، سنعمل على الاستفادة منهم، فبدلًا من أن يعملوا هنا وهناك بشكل غير قانوني، فليعملوا أبناء لهذا الشعب”.

في سياق آخر؛ كانت الحكومة التركية قد أعلنت في كانون الثاني/ يناير الماضي، الموافقة على منح الجنسية للأجانب “الذين يستثمرون مليون دولار أميركي على الأقل في تركيا”، في حال طلبوا ذلك، والذين يشترون عقارات بتلك القيمة شرط “ألا يبيعونها قبل ثلاث سنوات”.

كما يمكن للأجانب الحصول على الجنسية، في حال استثمروا مليوني دولار في تركيا، أو إذا أودعوا ثلاثة ملايين دولار في حساب بنكي جارٍ، أو وظفوا 100 شخص تركي.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق