سورية الآن

الجبهة الجنوبية تنضم إلى محادثات آستانا

قرر تجمع “أحرار عشائر الجنوب” المشاركة في محادثات السلام السورية، التي تعقد بين قوات المعارضة والنظام، غدًا الاثنين في العاصمة الكازاخية آستانا، وبذلك يعتبر التجمع أول تشكيل معارض يمثل الجبهة الجنوبية يشارك في المؤتمر.

وقال محمد عدنان، من التجمع لـ(جيرون) إن قرار المشاركة: “في مؤتمر آستانا تم اتخاذه، بعد مشاورات استمرت أيامًا مع القوة العسكرية الموجودة على الأرض”، مؤكدًا بأن التجمع “لن يتخلى عن أهداف الثورة وسيعمل مع القوى الدولية الفاعلة، لتطبيق اتفاق وقف إطلاق النار لكافة الأراضي السورية وإخراج جميع الميليشيات الرديفة للنظام من الإيرانيين و(حزب الله) وغيرها”، مضيفًا أنه في “حال عدم تحقيق النتائج المرجوة من المؤتمر، فإنهم سيكونون على استعداد كامل للرد على أي أعمال قتالية يقوم بها النظام وميليشياته”.

لفت العدنان إلى أن “مشاركة التجمع مستقلة عن مشاركة الجبهة الجنوبية” ويمثل “تجمع أحرار عشائر الجنوب” وفد مؤلف من، ركان خضير، والرائدين حسام الكراحشة وطارق الخلف.

وذكر بيان للتجمع “إن مؤتمر آستانا هو استحقاق سياسي، مثلما هناك استحقاق عسكري، وتبقى ساحة النضال بالكلمة كما النضال بالسلاح، والذهاب إلى مؤتمر آستانا فيه من المصلحة أكثر من عدم المشاركة وترك الساحة السياسية للنظام المجرم والمعارضة السياسية”.

من جهته دعا الناشط مهند الحوراني “جميع الفصائل المعارضة العاملة على الأرض، المشاركة في مؤتمر آستانا والاطلاع على أدق التفاصيل، لتضمن أن تتفق نتائج المحادثات مع مصلحة الشعب السوري وثورته”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق