سورية الآن

استهداف أمير “تنظيم الدولة الإسلامية” في درعا

قالت مصادر ميدانية: إن فصائل المعارضة استهدفت الأمير العام لـ “تنظيم الدولة الإسلامية” في جنوبي سورية، “أبو هاشم الأدلبي”، بتفجير عبوة ناسفة وهو في سيارته؛ ما أسفر عن إصابته مع عدد من مرافقيه، في منطقة “حوض اليرموك” على الطريق الواصل بين بلدتي عابدين وجملة.

وأفاد ناشطون من المنطقة أن “جبهة فتح الشام” استهدفت موكب الأمير العام للتنظيم في درعا، وفق إفادتهم، عبر زرع عبوة ناسفة في الطريق وتفجيرها لحظة مرور موكب أمير التنظيم؛ ما أدى إلى إصابته إصابة بالغة، مشيرين إلى أن بعض المعلومات تقول بأنه قتل.

في السياق ذاته، استطاع “لواء المهاجرين والأنصار”، التابع للمعارضة المسلحة في درعا من القبض على المدعو أبو عائشة الحلقي، وهو الأمني العام لـ “تنظيم الدولة الإسلامية” في الجنوب، في أثناء وجوده في بلدة إبطع بريف درعا الشمالي، وبث المكتب الإعلامي للواء المهاجرين والأنصار المذكور شريطًا مصورًا يظهر اعترافات للحلقي، قال فيه: إنه بايع التنظيم في الرقة معقله، ثم عاد إلى درعا، ونفّذ عدة عمليات موجهة ضد الجيش الحر كتفجير دبابات تعود ملكيتها لـ “جيش الأبابيل”، والتخطيط لاغتيال عدد من القيادات، بالتنسيق مع جماعات وخلايا تابعة للتنظيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق