معرض الصور

صالون (الكواكبي) حول قضايا الدين والدولة يُكرّم المفكر الإسلامي جودت سعيد

img_0149

 

خلال افتتاح اللقاء الحواري الأول لصالون (الكواكبي) للحوار حول قضايا الدين والدولة والسياسة، اليوم (السبت) في مدينة اسطنبول التركية، تم تكريم المفكر الإسلامي السوري الشيخ جودت سعيد، ابن الجولان السوري المحتل، صاحب الأطروحات الإسلامية العقلانية المعاصرة، والمناهض لفكرة العنف والتطرف، والواقف ضد الاستبداد والديكتاتورية، والمنادي بالمقاومة السلمية، وأحد المؤيدين الأشداء لثورة الشعب السوري ولحقهم في الحرية والتغيير السياسي.

وكان (الصالون)، الذي يعتبر أحد مشاريع مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة، قد كّرم المفكر الإسلامي جودت سعيد، على منتوجه الفكري والتنويري، وأطروحاته التي ناقشت المواضيع الحساسة في الفكر، وعن هذه المبادرة، وأوضح د. حازم نهار، مدير المركز “يريد المركز أن يجعل من تكريم الناس في حياتهم تقليدًا، وأنه عندما يتم تكريم هؤلاء الناس فهو في الحقيقة “تكريم لأنفسنا، ولنا الشرف في تكريم شخصيات كجودت سعيد”.

وقدم المركز للمفكر سعيد (درع مركز حرمون)، كما قدم له شهادة تكريم جاء فيها أنه “نظرا للدور المتميز الذي قام به الأستاذ الجليل جودت سعيد، يسرنا في إدارة مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة أن نمنحه هذه الشهادة التكريمية تقديرًا منا لإسهامه الكبير في إغناء الفكر الإنساني وتعبيرًا عن تقديرنا لجهده الإيجابي في توطين ونشر القيم الإنسانية النبيلة وروح التسامح والسلام من خلال مؤلفاته الغنية التي تشكل منارة للأجيال المقبلة، وإيمانًا منا بدور أهل الفكر والعلم في بناء الأوطان، مع تمنياتنا في استمرار عطائه”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق