تحقيقات وتقارير سياسية

الأسطورة

رواية تقصُّ أحداثًا وقعت في بداية الزمان، حيث لم يكن هناك كثير من الشواهد البشرية، والاستدلال عليها يكون من خلال الآثار المادية التي خلّفتها، أو حكاية تاريخية مأخوذة من الخيال، تتضمن أحداثًا خارقة للطبيعة، فتجمع بين الفكر والوجدان، وشاع استخدامها في القرن التاسع عشر.

تعود الأسطورة في نشأتها إلى زمن بعيد، وبحسب المؤرخين، فإنها وُجدت قبل معرفة الكتابة بزمن طويل، وتمكنت الحملات الغربية -في العصر الحديث- التي توجّهت للتنقيب عن الآثار، من العثور على ألواح طينية وجدران معابد، دُوِّنت عليها رسومات ورموز وإشارات، حيث عرفت تلك المدونات بالأساطير.

تُشكّل الآلهة أو أنصاف الآلهة أهم شخصيات الأسطورة، وكذلك الشخصيات الخيالية الخارقة، وتلعب أدوارها الرئيسة، وتحكي في سياقها قصصًا مقدّسة، أو تُبرر ظواهر فلسفية طبيعية، كـنشوء الكون أو خلق الإنسان، وغيرها من الموضوعات التي تتناولها الفلسفة خصوصًا، والعلوم الإنسانية عمومًا.

يتفق المؤرخون على أن الفكر الديني أشمل بكثير من الأسطورة، وقد يحتويها، حيث ورد في القرآن الكريم {وقالوا أساطير الأولين}، دلالة على الاعتراف بوجودها وتمييزها عن الحقيقة المطلقة.

تتّسم الأسطورة بعمقها الفلسفي الذي يميّزها عن الحكاية الشعبية، وعبر الحضارات، استُخدمت مرجعًا علميًا، فبات من البديهي التسليم بمحتوياتها وفكرتها، ومن أهم الأساطير في بلاد الرافدين أسطورة جلجامش [ملحمة جلجامش] التي تتناول موضوع الخلود، وتحتوي في فصولها -أيضًا- قصة الطوفان التي جاء ذكرها في كل من التوراة والقرآن.

قدّمت الأسطورة صورًا أرشيفية عن نظرة الإنسان القديم إلى الحياة، ورسمت له تفسيرات متكاملة للحوادث الكونية، بطريقة تتناسب مع المستوى المعرفي الذي كان سائدًا، وأنواعها هي الأسطورة التاريخية والتفسيرية والدينية.

اهتمت الأسطورة بجزئيات الحياة، وحاربت العلم، وارتكزت على التفسير الهوائي للأحداث، حيث منح الفراعنة القدماء صفاتٍ بشريّة لنهر النيل، كالإرادة والقدرة، وفسّروا حدوث الأشياء الطبيعية بحسب رغباتهم وغاياتهم، فاعتقدوا أن الشمس تُشرق؛ كي تنير لهم الأرض، والنجوم تضيء كي تهديهم في الطريق، والمطر ينزل لكي يروي زراعتهم.

* * *

تعريف: تستحوذ الآلهة أو أنصاف الآلهة على أهم شخصيات الأسطورة، وتعلب أدوارها الرئيسة، وتحكي في سياقها قصصًا مقدّسة، أو تُبرر ظواهر فلسفية طبيعية كـ (نشوء الكون أو خلق الإنسان) وغيرها من الموضوعات التي تتناولها الفلسفة خصوصًا والعلوم الإنسانية عمومًا.

الكلمات الدلالية: الأسطورة, الآلهة, نهر النيل.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق