أدب وفنون

الإمارات: قمة ثقافية عالمية تنعقد في أبو ظبي

تُعقد قمة القيادات الثقافية العالمية، من 9 وحتى 13 نيسان/ أبريل 2017، في مدينة أبو ظبي، عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بمشاركة ممثّلين عن القطاعات الحكومية والفنية والإعلامية من جميع أنحاء العالم.

تتناول القمة دور الثقافة في مواجهة التحديات الراهنة، وأثر التقنيات الحديثة في تغيير المشهد الثقافي والتواصل بين الحضارات، وتأثير نتائج هذه التحولات في التعليم والاقتصاد والسياسة وجميع جوانب الحياة اليومية.

يجري تنظيم الحدث في الإمارات العربية المتحدة من خلال “هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة” التي أكدت على لسان رئيس مجلس إدارتها، محمد خليفة المبارك، الذي قال: “استضافة أبو ظبي لهذا الحدث يتماشى مع أولوياتنا الثقافية في أبو ظبي، ولا سيما المشروعات الجاري تطويرها في جزيرة السعديات، وتجمع رؤية مشتركة بين تلك المشروعات الثقافية، والقمة التي تبحث -في دورتها الأولى- تحديد المفاهيم والأفكار الثقافية التي تربط بيننا، على مستوى العالم”.

يتضمن جدول الأعمال مجموعة من المسائل والتحديات العالمية، كالمحافظة على التراث، وفهم المتغيرات المحتملة، الناجمة عن التطور السريع للتقنيات الحديثة، وتوفير برامج تعليم الفنون للشباب، فضلًا عن إيجاد طرق جديدة؛ لتمويل الفنون، ومكافحة الأفكار السلبية مثل التطرف، إضافة إلى وضع سياسات ثقافية عامة، من شأنها أن تعزز الإبداع والتنمية الاجتماعية.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق