ترجمات

بريطانيا تقوم ببناء “جدار كاليه العظيم” بتكلفة 2 مليون جنيه إسترليني لمنع المهاجرين من الدخول إليها

تخطط بريطانيا لبناء جدار بطول ميل (1600 متر) وبارتفاع 13 قدمًا (أربعة أمتار) في ميناء كاليه في فرنسا، بهدف منع المهاجرين من الدخول إلى المملكة المتحدة.

وسوف يقوم البناء بدل سياج موجود على طول الطريق السريع إلى الميناء في كاليه. وكان السياج قد فشل فشلًا ذريعًا في منع المهاجرين الموجودين في مخيمات في الغابات القريبة عن عبور الحدود.

وقد تم تحذير المسافرين بهدف العطلة من احتمالات تعرضهم لهجوم عصابات مقنّعة من المهاجرين، حاملين عُصيًّا من أغصان الأشجار، أو حتى مناشير كهربائية، عند توجههم نحو الميناء.

ومن المتوقع أن يقوم دافعو الضرائب البريطانيون بتحمّل فاتورة البناء البالغة 2 مليون جنيه إسترليني، على الرغم من كون الميناء في فرنسا.

01

الطريق السريع في اتجاه الجحيم: الجدار الإسمنتي سوف يحل مكان السياج الموجود حاليًا

 02

“تشونل”: مركز حراسة لحماية النفق الذي يعبر القناة

 

سيقوم عمال البناء بالبدء في بناء الجدار –الذي يبدو مشابهًا للحاجز الذي يصرّح المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب بأنه سيقوم ببنائه لمنع المكسيكيين من دخول أميركا– “قريبًا”.

يقول وزير الهجرة روبرت غودويل: “سنقوم برفع مستوى تأمين الميناء بأفضل مما هو موجود حاليًا، سوف نبدأ في بناء هذا الجدار الجديد الكبير في القريب العاجل ضمن المشاريع -بقيمة 17 مليون يورو- التي خططناها مع الفرنسيين [….] قد قمنا ببناء سياج، والآن نبني جدارًا.”

يحاول المهاجرون، عادةً، الاختباء في الشاحنات المرتبطة بالمملكة المتحدة، والمتجهة إلى محطة السفن وبداية النفق العابر للقناة في كاليه.

ووصل الأمر بهم مؤخرًا إلى إجبار الشاحنات على الوقوف حتى يتمكّنوا من القفز إليها، مستخدمين التهديد بالعنف.

لكن سائقي الشاحنات رفضوا فكرة الجدار بوصفها “مضيعة فاضحة لأموال دافعي الضرائب” وليس من شأنها إلا أن تدفع بالمشكلة إلى مكان أبعد بقليل على الطريق ذاته.

 

وتقول كيت جيبس، من جمعية النقل البري “هذا ما يدعونه “جدار كاليه العظيم” ولكن ما العظيم الذي سيفعله؟ نحن ننصح سائقينا بعدم التوقف قبل الميناء بـ 150 ميلًا أو أقل، لذا لا يمكن استهدافهم من المهاجرين [….] لن يكون هذا إلّا زقاقًا إسمنتيًا صغيرًا لن يقدم الكثير من النفع، ولن يزيد من درجة الأمان أبدًا.”

 

يمكن الرجوع إلى الموقع الأصلي لرؤية الصور المنشورة فيه:

صور لمهاجرين يائسين وُجِدوا مختبئين في وضعيات شديدة الصعوبة.

صور لمهاجرين هاربين من سورية ومناطق محيطة، يحاولون التسلل عبر الحدود بطرائق لا تُصدّق، تتضمن الاختباء في حقائب سفر، والاستلقاء داخل غطاء محرك السيارة.

 

(مجموعة أخرى من الصور في الموقع مؤلفة من 30 صورة)

في الصور من 1 إلى 4 (التقاط لحظات صادمة لخروج رجل يعتقد أنه موجود بصورة غير شرعيّة في بريطانيا من مقطورة بولونية شمالي لندن)

في الصورة رقم 5 (رجل يتمسك بأسفل شاحنة بجانب العجلات في محاولة للخروج من سورية)

الصورتان رقم 9 و10 (مهاجر من غينيا اكتشفه حرس الحدود الإسباني مختبئًا تحت السيارة، ومغطّى بالصدام الخلفي، مع اثنين آخرين مختبئين داخل السيارة)

الصورتان رقم 12 و13 (لاجئان يختبئان تحت مركبة تغادر أفريقيا)

الصورتان رقم 14 و15 (الإمساك بلاجئ حاول التظاهر بأنه مقعد سيارة)

الصورة رقم 17 (لاجئ يرمي بنفسه من فوق السياج ليحاول عبور الحدود)

الصورة رقم 19 (لاجئ اختبأ داخل قماش السيارة ليعبر الحدود)

الصورة رقم 20 (مسح جهاز التفتيش يُظهِر مهاجرًا مختبئًا في حقيبة سفر)

الصورتان رقم 21 و22 (المهاجر بعد اكتشافه مختبئًا في حقيبة السفر)

الصور من 23 وحتى 29 (مهاجر يختبئ تحت غطاء محرك السيارة)

الصورة رقم 30 (لاجئ التُقِط مختبئًا أسفل مركبة كانت تغادر سورية)

 

عنوان المادة الأصلي بالإنكليزية Britain to build £2m ‘Great Wall of Calais’ to keep out migrants
اسم الكاتب بالعربية والإنكليزية ديفيد تراينر        David Trayner
مصدر المادة أو مكان نشرها الأصلي Daily star
تاريخ النشر 7 أيلول/سبتمبر 2016
رابط المادة  http://www.dailystar.co.uk/news/latest-news/543722/britain-build-great-wall-calais-migrant-crisis-france-jungle-camp-dover-kent
اسم المترجم مروان زكريا
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق