تحقيقات وتقارير سياسية

التاريخانية

التاريخانية: مفهوم ابتدعه كارل فرنر عام 1879، في معرض تعريفه لفلسفة فيكو، الذي أكد أن العقل البشري، لا يدرك إلا ما يصنع، أي المنشآت التي تكون العالم التاريخ.
وتعني بحسب فريدريك مينكه الشعور بأن الحوادث البشرية فريدة ومتطورة، أما على المستوى المنهجي؛ فإذا كانت الوضعانية تدعو إلى توحيد كل مسالك البحث على غرار منهج الطبيعيات؛ فإن التاريخانية تدافع عن خصوصية المنهج التاريخي في البحث.
تتحدث التاريخانية إذًا عن المنجز من أعمال البشر، عن ماضي الإنسان، لذلك فهي تُؤسّس لنسق مفاهيمي مبني على أحداث تاريخية أكيدة، بل ومقتنعة بوحدة التاريخ البشري، وبالعقلنة؛ سمةً ملازمة لكل عصرنة ممكنة.
تؤمن التاريخانية بأن التاريخ هو العامل المؤثر في أحوال البشر، وتروم رؤية واقعية تبلورها ممارسة المثقفين: تتمثل الماضي تمثلًا ذهنيًا، بهدف التحرر التدريجي للإنسان، عن طريق جدل إيديولوجي وثورة ثقافية، وهذه الأبعاد لا يستوعبها إلا الفكر التاريخي.
على هذه الأرضية تضع التاريخانية الإنسان في قلب العملية التاريخية، إذ تستحضر الماضي بصورة مستمرة، لتستمد منه مقولات جاهزة، ليس للذكرى أو التغني بأمجاد الأسلاف، فهذه عمليات رومانسية، لكن لإحيائها وتحقيق تغيير بواسطتها.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق