آخر الأخبارسورية الآن

الأمم المتحدة: 350 ألف شخص من إدلب نزحوا منذ بداية الشهر الفائت

قالت منظمة الأمم المتحدة، يوم أمس الخميس، إن ما يصل إلى 350 ألف شخص من إدلب نزحوا، منذ كانون الأول/ ديسمبر الماضي، على خلفية التصعيد العسكري الذي تشهده المحافظة.

وأوضح مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن “الوضع الإنساني في إدلب مستمر في التدهور، نتيجة تصاعد الأعمال القتالية”.

وقال المتحدث الإقليمي للأمم المتحدة عن سورية، ديفيد سوانسون، إن موجة النزوح الأخيرة “ستعقّد الوضع الإنساني الصعب بالفعل على الأرض في إدلب”.

من جهة ثانية، أشار رئيس لجنة الأمم المتحدة للتحقيق في جرائم الحرب في سورية، باولو بينيرو، إلى أن العائلات النازحة من محافظة إدلب، والتي تقيم حاليًا في مخيمات مؤقتة، تواجه نفاد الطعام والماء.

وتشهد محافظة إدلب منذ أسابيع هجومًا عسكريًا من قبل النظام وحليفه الروسي، أسفر عن مئات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، إضافة إلى الدمار الواسع من جراء القصف المكثف، وسيطرة النظام على العشرات القرى والبلدات في المنطقة.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت، يوم الجمعة الفائت، عن وقفٍ لإطلاق النار دخل حيز التنفيذ يوم الأحد، وذلك بعد خرق النظام لهدنة مشابهة أعلنتها روسيا يوم الخميس الفائت.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق