آخر الأخبارسورية الآن

تقرير: نظام الأسد وروسيا وراء مقتل واعتقال 4826 من العاملين في المجال الإنساني

وثقت (الشبكة السورية لحقوق الإنسان) مقتل واعتقال 4826 شخصًا، من العاملين في المجال الإنساني في سورية، على يد قوات النظام السوري وحليفته روسيا، وذلك خلال الفترة الممتدة بين آذار/ مارس 2011، و20 كانون الأول/ ديسمبر 2019.

وفي تقرير لها، نشر على موقعها الرسمي يوم أمس، أوضحت الشبكة أن 882 شخصًا، من الكوادر العاملة في المجال الإنساني، قضوا على يد قوات النظام والميليشيات التابعة لها، فيما كانت القوات الروسية مسؤولة عن مقتل 97 شخصًا.

وأضافت الشبكة أن قوات النظام اعتقلت ما لا يقل عن 3847 من كوادر المجال الإنساني، بعضهم ما يزال قيد الإخفاء القسري.

وفي سياق متصل، ذكرت الشبكة أن كوادرها سجلت 1447 حادثة اعتداء على مراكز حيوية عاملة في المجال الإنساني، مشيرة إلى أن قوات النظام نفذت 1044 حادثة منها، فيما كانت روسيا وراء 403 حالة اعتداء.

يأتي تقرير الشبكة في الذكرى السنوية الثالثة لقصف قوات النظام وروسيا قافلة محمّلة بالمساعدات الإنسانية، كانت تشرف عليها منظمة (الهلال الأحمر السوري) في قرية أورم الكبرى، غربي حلب في 19 أيلول/ سبتمبر 2016.

وعد التقرير ذلك الهجومَ صدمةً للمجتمع الإنساني والحقوقي والإعلامي، داعيًا الأمم المتحدة إلى متابعة التحقيق باستهداف القافلة.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق