آخر الأخبارسلايدرقضايا المجتمع

قضايا منطقة “شرق الفرات” في ندوة بمركز حرمون في الدوحة

يعقد مركز حرمون للدراسات المعاصرة، في مقره بالعاصمة القطرية الدوحة، يوم الأحد 15 كانون الأول/ ديسمبر 2019، ندوة حول “مستقبل شمال شرق سورية”، بعنوان (معادلة شرق الفرات بعد “نبع السلام”: تحديات وآفاق) يُشارك فيها عدد من المختصين والباحثين السوريين.

تهدف الندوة إلى تقديم تصورات حول مستقبل شمال شرق سورية، في ظل التطورات الأخيرة التي شهدتها المنطقة، وفي ظل الانقلابات الحادة في ميزان القوى وإعادة تموضعات الأطراف الفاعلة فيها وتحالفاتهم.

وتتناول الندوة، التي تُقام في جلستين، قضايا عدة من أبرزها ملفّ الحل السياسي في سورية في ضوء التطورات الأخيرة، ومستقبل القوى الكردية العسكرية والسياسية، وملف المفاوضات بين “قوات سوريا الديمقراطية” والنظام السوري، إضافة إلى موضوع إدارة المنطقة الآمنة، ومستقبل “الإدارة الذاتية” في شرق الفرات، مع التركيز على الجانب الاقتصادي والحوكمي.

يُشارك في الندوة نخبة من الباحثين السوريين، هم: عبد الرحمن الحاج – أحمد أبازيد – معن طلاع – منهل باريش – سنان حتاحت – منقذ عثمان آغا.

الدعوة عامة لحضور فعاليات الندوة كاملة، وستتاح للجمهور في نهاية الندوة الفرصة لتوجيه الأسئلة إلى المشاركين فيها، بحسب اختصاصاتهم أو الجوانب التي تحدثوا حولها.

وقد وجه المركز الدعوة للعموم لحضور فعاليات الندوة التي تقام يوم الأحد المقبل (15 كانون الأول/ ديسمبر 2019) الساعة السادسة مساءً في مقره في العاصمة القطرية الدوحة (مقر المركز الجديد – شارع ابن الحيران المتفرع عن شارع الخفجي – جانب السفارة الأوكرانية – شارع 815 – رقم المبنى 109).

Author

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق