آخر الأخبارسورية الآن

فصائل المعارضة تستعيد السيطرة على قرية المشيرفة جنوب شرق إدلب

تمكنت فصائل المعارضة، صباح اليوم الأربعاء، من استعادة السيطرة على قرية المشيرفة الاستراتيجية في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وذلك بعد ساعات من سيطرة قوات النظام على القرية بدعم جوي روسي.

وقال مصدر عسكري لـ (جيرون): “إن فصائل المعارضة (الجبهة الوطنية للتحرير، وهيئة تحرير الشام) شنّت هجومًا معاكسًا على قرية المشيرفة في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتمكنت من السيطرة على القرية، وقتلت ما يزيد عن 10 عناصر من قوات النظام، وأسرت 7 آخرين، إضافة إلى اغتنام أسلحة متوسطة وثقيلة، من بينها دبابة وتركس”.

وتأتي أهمية قرية المشيرفة الاستراتيجية، بالنسبة إلى قوات النظام، من كونها تقع في منطقة مرتفعة وتكشف قرى وبلدات في ريف إدلب الجنوبي الشرقي كـ (السحال، وأم الزرزور، وأم التينة)، وتعدّ خط الدفاع الأول لفصائل المعارضة عن المنطقة.

في السياق ذاته، أعلنت فصائل المعارضة مقتل مجموعة لقوات النظام، على إثر استهدافهم بصاروخ (م.د) على محور بلدة تل الخزام المحاذية لقرية المشيرفة جنوب شرق إدلب، إضافة إلى استهداف تجمعات قوات النظام المتمركزة في قرى ريف إدلب الشرقي بصواريخ غراد.

وتُعدّ العمليات العسكرية لقوّات النظام، على مناطق جنوب شرق محافظة إدلب، خرقًا لاتفاق (وقف النار) الذي أعلنته روسيا في 30 آب/ أغسطس الماضي، بالتزامن مع استمرار روسيا والنظام قصفها أماكن المدنيين في مناطق جنوب إدلب، منذ ساعة إعلان الاتفاق حتى الآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق