آخر الأخبارسورية الآن

روسيا تواصل خرق وقف إطلاق النار وتقتل مدنيين في ريف إدلب

قُتل مدنيان اثنان (رجل وسيّدة) من عائلة واحدة، وأصيب آخرون بجروح، اليوم السبت، بقصف طائرات روسيا (بحسب مراصد حركة تتبع الطائرات) منزلًا سكنيًا، بالقرب من بلدة تفتناز جنوبيّ إدلب، في خرق واضح لاتفاق (وقف إطلاق النار).

وقال سليم المحمد، ناشط في المنطقة لـ (جيرون) إن “طائرات روسيّة من طراز (SU24) استهدفت منزلًا سكنيًا على أطراف بلدة تفتناز جنوبيّ إدلب، ما أدى الى مقتل رجل وزوجته، وإصابة طفليهما بجروح”.

وفي السياق ذاته، استهدفت طائرات روسيا كلًا من (حزارين، معرزيتا، ركايا، مطار تفتناز، محيط كفرسجنة) جنوبيّ إدلب، من دون وقوع إصابات بشرية، بالتزامن مع إطلاق قوات النظام المتمركزة على أطراف مدينة خان شيخون قذائف مدفعية على قرى وبلدات (كفرنبل، موقا، بعربو) في الريف ذاته، مُحدثة دمارًا واسعًا في ممتلكات المدنيين.

تقع محافظة إدلب ضمن المناطق المشمولة باتفاق (وقف إطلاق النار) الذي أعلنته روسيا، في 30 آب/ أغسطس الماضي، وسط خروقات مستمرة من طائرات روسيا ومدفعية قوات النظام على مناطق جنوب إدلب، منذ ساعة إعلان الاتفاق حتى اليوم السبت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق